المرأة

5 طرق للحفاظ على سعادة زواجك

الزواج المستقر السعيد ليس بمأمن من التغيرات المفاجئة التي قد تقلب العلاقة وتهدد الزواج، لذا فإن الحفاظ على سعادة الزواج واستقراره هي مهمة مستمرة، على الزوجين وضعها نصب أعينهما، وبذل الجهد من أجل تحقيقها.

تابعي القراءة لتتعرفي إلى الطرق التي تضمن لكِ الحفاظ على سعادة زواجك واستمراره مستقراً وهادئاً.
 
1- الأساسيات
أساس العلاقة القوية بين الزوجين هو التواصل الناجح، ومن أجل التواصل مع زوجك بنجاح، عليكِ التأسيس لهذا التواصل، وذلك عبر تحديد موعد يومي ثابت للحديث معه.
حاولي قضاء 20 دقيقة يومياً للحديث مع زوجك، احرصي على تبادل الأدوار في التحدث والاستماع، تأكدي من الجلوس في مكان مريح وهادئ أثناء حديثك مع زوجك، وقاومي الرغبة في الحديث أثناء القيام بأي نشاط آخر، وقبل بدء المحادثة تأكدي من أن المكان خال من جميع عناصر التشتيت مثل الهواتف والشاشات والأطفال.

2- خصصي وقتاً لمشاكل الزواج
لا تكدري وقتك الخاص مع زوجك بفتح باب النقاش على مشاكل زوجكما، اجعلي الوقت الخاص للتواصل عن أفكاركما، الأشياء التي تسعدكما أو التي تسبب التوتر لأحدكما، اجعلي الوقت الخاص للتواصل العميق وتعزيز التفاهم بينكما، وخصصي وقتاً آخر لمناقشة مشاكل الزواج والعلاقة.

3- الإنصات دون تقديم نصائح أو حلول
الهدف من الحديث مع زوجك هو الاستماع لأفكار ومشاعر كل منكما، وطرحها دون الخوف من الأحكام أو اللوم، لذلك لا تتبرعي بالنصائح أو الحلول، بل استمعي لزوجك واتركيه يفرغ شحنته العاطفية والفكرية بأمان، فقط أظهري الاهتمام والتعاطف.

4- الانحياز لجانب الشريك
أحياناً تكون الحيادية أمر غير جيد، عندما يشكو زوجك من مشكلة تؤرقه، انحازي لصفه دون تردد أو تفكير، لا تحاولي إيجاد مبررات عادلة لما يحدث له، بل تعاطفي معه وقدمي له دعمك الكامل، واجعليه يشعر أنه ليس وحيداً، فلديه شريكة حياة تقف معه وتدعمه وتنحاز لصفه دائماً.

5- الحنان
كوني حنونة مع زوجك، حتى في وقت المحادثة بينكما أظهري حنانك عبر الإمساك بيده أو معانقته أو حتى الجلوس بجواره لتشعريه بالقرب والحميمية.
 المصدر: نواعم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى