اخبار

رئيس هيئة الأركان العامة الجنرال أفيف كوخافي اليوم بجولة في منطقة خط التماس في يهودا والسامرة

قام رئيس هيئة الأركان العامة الجنرال أفيف كوخافي اليوم بجولة في منطقة خط التماس في يهودا والسامرة وفي النقطة التي تسلل منها المخرب منفذ عملية بني براك الإرهابية وذلك في ضوء العمليات الإرهابية الأخيرة.

وأوعز رئيس الأركان اغلاق البوابة التي تسلل منها المخرب مؤكدًا ان استغلال المعبر الزراعي الذي يوفر نسيج حياة طبيعي وذلك لاغراض إرهابية يعتبر عملًا خطيرًا. كما اوعز بتعزيز الجهود الدفاعية في منطقة خط التماس ومواصلة الأعمال الاستخبارية وأعمال الاحباط الهجومي.

هذا وأجرى الجنرال كوخافي حديثًا مع قادة ومقاتلي وحدة دوفدوفان متحدثًا عن رفع جهوزية القوات، أهمية الحملات التي تساهم في إحباط الإرهاب وتقويضه وجهود جيش الدفاع في الحفاظ على أمن مواطني إسرائيل. كما عبر الجنرال كوخافي عن تقديره الكبير لمهنية ونشاطات الوحدة المهمة في الأيام الأخيرة.

رافق رئيس هيئة الأركان في جولته، نائبه اللواء هارتسي هاليفي وقائد قيادة المنطقة الوسطى اللواء يهودا فوكس وقائد فرقة يهودا والسامرة العميد آفي بلوط، رئيس الادارة المدنية العميد فارس عطيلة وقادة آخرين.

تصريحات رئيس هيئة الأركان، الجنرال أفيف كوخافي:

أنتم وجيش الدفاع كله تعملون طيلة السنة بنجاح كبير وتقومون بإحباط عمليات تخريبية مثلما شهدناها. والآن نركز جهود كبيرة جدا جهود استخبارية وجهود تبذلها وحدات عسكرية وأيضًا في البنية التحتية وداخل يهودا والسامرة وعلى طول خط التماس وفي دعم شرطة إسرائيل. نعمل كل ما يمكن ويجب عمله لوقف هذه العمليات التخريبية…
أشكر جميعكم على المعايير المهنية والعمل الحاد والسريع على جميع الجبهات حيث منعتم العمليات التخريبية بفضل هذه النشاطات. بفضل كل ذلك تعيش مئات العائلات التي لم تتعرض للأذى. سوف نعمل في ساعات النهار والليل وفي كل الطرق الممكنة. وهذه العمليات ستستمر طالما هناك حاجة لذلك لضمان أمن سكان البلاد”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى