اخبار

تقديم تصريح مدعً ضد المشتبهين المتورطين في حادثة عنف خطيرة التي وقعت في مدينة أورشليم القدس

بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للاعلام العربي:

اعتدوا على صديقهم بقضيب حديدي وتسببوا له بكسور في الجمجمة: شرطة إسرائيل تنهي التحقيق في حادثة عنف خطيرة التي وقعت في مدينة أورشليم القدس، فبعد القاء القبض على المشتبه بهم المتورطين في الحادثة، مع انهاء تحقيق موضوعي ومكثف, تم تقديم تصريح مدعً ضد المشتبهين, تمهيداً لتقديم لوائح اتهام ضدهم

في بداية هذا الشهر, تلقت الشرطة بلاغاً عن حادثة عنف وقعت في حي جيڤعات شاؤول في مدينة أورشليم القدس. وفق الشبهات، فإن الضحية الذي عمل مع المشتبه بهم كجزء من تأدية محكومية بواسطة عمل خدماتي, في مقبرة في الحي، تعرض الضحية للإعتداء بواسطة قضيب حديدي ونتيجة لذلك أصيب بجروح بالغة في رأسه وأصيب بكسور في جمجمته, حيث إحتاج لتلقي العلاج الطبي.

بعد الحادثة مباشرة ، ترك المشتبهون الدراجة النارية الصغيرة (السكوتر) الذي استقلوه إلى مكان الحادثة وهربوا. مع وصول محققو الشرطة الى المكان, شرع خبراء التشخيص الجنائي للواء اورشليم القدس, بجمع البينات الفورنزية, وشرعت الشرطة بالتحقيق لفحص ملابسات الحادث.

قبل نحو أسبوع، وبعد القيام بالعديد من أنشطة التحقيقات المتنوعة، تم تحديد مكان المشتبه بهم في الحادثة، وهم من سكان شرقي اورشليم القدس في العشرينات من العمر. فتم إلقاء القبض عليهم، واقتيدوا للاستجواب في مركز شرطة ليف هبيرا.

تم تمديد توقيف المشتبهين من وقت لآخر من أجل استكمال التحقيق الذي ، كما ذكر، قد إنتهى اليوم, مع تقديم تصريح مدع الى المحكمة. كما تم تمديد توقيفم لمدة 5 أيام تمهيدًا لتقديم لائحة اتهام وذلك حتى 20 كانون الثاني (يناير) 2015.

ستواصل شرطة إسرائيل مكافحة العنف الخطير وإحالة المجرمين المتورطين في أعمال العنف والبلطجة أينما كانوا الى العدالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى