اخبار

النائب أسامة السعدي يقدم إستجوابًا مستعجلًا لوزير الأمن الداخلي حول اعتداءات الشرطة المتكررة على الصحفيين العرب واعتقالهم

قدّم النائب أسامة سعدي (العربية للتغيير-القائمة المشتركة) اليوم إستجوابًا مستعجلًا لوزير الأمن الداخلي أمير أوحانا حول الاعتداءات المتكررة لرجال الشرطة على الصحفيين العرب واعتقالهم أيضًا، والتي كان آخرها الاعتداء على الصحفية نجوان سمري وكذلك على مراسلة قناة الجزيرة الصحفية جيفارا البديري واعتقالها وصحفيين اخرين، كما واتضح لاحقًا بأن رجال الشرطة قد تسببوا بكسر في يدها.

وفي بيانه قال السعدي: “هذه القرارات والسياسات تندرج تحت مخطط الأبارتهايد الصهيوني والتضييق الذي يتعرض له أهل القدس عامةً والصحافة العربية الفلسطينية خاصةً، بهدف التضييق وإسكات صوت الحق وعين الحقيقة”.

وأضاف السعدي: “الشرطة الإسرائيلية لن تستطيع إسكات صوت الحق مهما حاولت، وهذا الصوت سيبقى يصدح عالياً من أجل تعرية الحكومة الإسرائيلية وفضح أعمالها الإجرامية بحق الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده، في الداخل وفي القدس والضفة وغزة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى