علوم وتكنولوجيا

تطبيقات تحمي العيون من أشعة شاشة الهاتف

كتب شادي عواد في “الجمهورية”: ﺇﺫﺍ ﻛﻨتم تستخدمون ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ الذكي ﻟﻔﺘﺮﺍﺕ ﻃﻮﻳﻠﺔ، فأعينكم بلا شك هي في ﺧﻄﺮ ﻛﺒﻴﺮ، خصوصاً ﺑﻌﺪ ما ﺃﻛّﺪﺗﻪ ﺩﺭﺍﺳﺎﺕ ﻋﻦ ﺃﺿﺮﺍﺭ ﺃﺷﻌّﺔ ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ على ﺍﻟﻌﻴون.يتضرّر العديد من مستخدمي الهواتف من الأشعة الصادرة من الشاشات، خاصة إذا كان استخدام الهاتف في أماكن مظلمة أو ذات إضاءة خافتة. والسبب أنّ الأشعة الصادرة من الشاشات في هذه الأوقات تضرّ العين بشكل كبير وتعرّضها للإجهاد. لكن لحسن الحظ، هنالك تطبيقات مجانية عديدة يمكن تنزيلها، تخفّف من هذا الإشعاع، وهذه أبرزها:

• f.lux: هو أفضل تطبيق لحماية العين من أشعة الهاتف الضارة، حيث أنه يقوم بضبط الألوان والإضائة تلقائياً بحسب التوقيت، أي أنه يراقب الساعة ويتعرّف الى التوقيت ويقوم بضبط الإضاءة والألوان بما يَتوافَق مع الوقت. ويتميّز بواجهة رسومية بسيطة وخالية من التعقيد، والتي تتيح سهولة في الاستخدام.

• Twilight: يعمل هذا التطبيق على تصفية الشاشة من ضوء الأطياف الزرقاء، والتي تتسبّب بأذى للعيون واضطراب ساعتكم البيولوجية، حيث يقوم بشكل تلقائي بناءً على الوقت، أي عند غروب الشمس ستَرى التطبيق يتفاعل مع الشاشة واستبدالها بلون أو فلتر أحمر لطيف بعد ضبط كثافة ألوان الشاشة بشكل صحي للعين.

• Lux: يسمح هذا التطبيق بالتقليل من سطوح الشاشة لحدٍ أدنى للغاية، كما يسمح للمستخدمين بمُعايَرة سطوح شاشة الهاتف، ما يوفّر من موارد البطارية، والأهم تقليل إجهاد العين. كما يعتمد التطبيق على الوقت والبيئة المحيطة بالهاتف، إذ عند الدخول الى غرفة ذات إضاءة خافتة فإنّ التطبيق بشكل تلقائي يعمل على تعديل الضوء المُنبعِث من الشاشة.

• EasyEyes: كغيره من التطبيقات، يقوم بتغيير لون الشاشة المُنبعِث وإنشاء للتقليل من إجهاد العين عند تَصفّح الهاتف ليلاً، وخاصة عند القراءة. ويمتاز التطبيق بتوفيره أيقونة على شاشة خاصة به، يمكن من خلالها تشغيله أو إيقافه مباشرة من دون الحاجة للدخول الى التطبيق. كذلك يوفر أدوات لتخصيص للسطوع، أو تحديد جدول زمني على أساس غروب الشمس وشروقها.

• Bluelight Filter for Eye Care: يقوم هذا التطبيق بتعديل لون شاشة الهاتف للحَد من الأشعة فوق البنفسجية الناتجة من سطوع الشاشة، والعمل على تصفية هذه الأشعة في الوقت الذي يستمر عرض الألوان الطبيعية. بالتالي، لا يقوم التطبيق بخفض إضاءة الشاشة بل العمل على تعديل ألوانها بما يُناسب العين. كذلك يمكن الإستفادة منه عبر تشغيله بشكل تلقائي وبأوقات معينة يتم تحديدها مسبقاً.

المصدر: الجمهورية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى