في مثل هذا اليوم 16 - ديسمبر - 2011 16.12.2017
إجعل وين صفحتك الرئيسية



كيفية التعامل مع الطفل في أشهره الأولى؟
طِباع للأمومة تفسد تربية الطفل وتترك آثارا سلبية عميقة...
أفضل طريقة لإدارة وقت طفلك وتنمية مهاراته...
بالصور شاهد أجمل طفلة في العالم
كيف تتعاملين مع اضطرابات الحديث عند طفلك؟
5 أسباب لن تجعلك تقرئين القصص الخيالية لأطفالك
إدمان أولادك المراهقين للهواتف الذكية يقودهم لتلك الاضطرابات...
في 3 أيام.. تخلّصي من الحفاضات ودربي طفلك على دخول الحمام !
اكتشفي فوائد مشروب البردقوش لإدرار الحليب!
ما هي الأسس الغذائية الصحيحة لنمو الطفل؟
أهم وأفضل الأطعمة التي تساعد على تطور نمو عقل وذكاء الطفل
هكذا تعلمين ان طفلك قد شبع من الرضاعة الطبيعية
علامات تدل على أنكِ تفسدين تربية طفلكِ تعرفي عليها في هذا ال...
اهم وابرز القواعد التربية السليمة لإنشاء طفلكِ
تهنئة للغالي فراس بمناسبة عيد ميلاده السابع
نصائح بسيطة، لمساعدتك على إقحام الفاكهة والخضار داخل روتين ط...
لأن فروة رأس رضيعك حساسة جدًا.. اعتني بها بهذه الطريقة
هكذا يمكنكِ تكوين علاقة صداقة مع طفلك
كيف يمكنكِ تنظيم مواعيد نوم طفلكِ الرضيع؟
كيف تختارين ملابس طفلك للعيد
إن أخطأ طفلك لا تهدده.. بل عاقبه حالاً
هكذا تؤثّر الشاشات المضيئة على أطفالكم!
لماذا ينطق الأطفال بكلمة (بابا) قبل (ماما)؟
موقع وين : بعد النجاح الكبير ابتداء التسجيل لمسابقة اجمل صور...
تهنئة للغاليين ميرال وعمر ابو ريا

هذه النصائح لأطفالك تأتي بنتائج عكسية.. احذريها!

موقع وين
2017-12-03 12:23:24
يتمنى معظم الآباء حياة ناجحة لأطفالهم، ولذلك يقدمون دائماً النصائح التي يعتقدون أنها ستساعدهم على تحقيق أهدافهم، ولكن المشكلة أن العديد من النصائح التي يعتمدها الآباء تأتي بنتائج عكسية.

نعتقد أن النصائح مجدية عندما تؤدي الغرض على المدى القصير، ولكنها قد تؤدي في النهاية إلى الإرهاق وتقلل قدرة الطفل على النجاح.

ولمنعك من الوقوع في هذا المأزق جلبنا لكِ من مجلة “سيكولوجي توداي” نصائح خاطئة، وبديلاتها الصحيحة التي تسهم في بناء شخصية اطفالكِ بشكل صحيح:

لا تقولي “ركز على المستقبل، أبق عينيك على الهدف“


وبدلاً من ذلك قولي “عش أو اعمل في هذه اللحظة”، فقد أثبتت الدراسات أن أداء الأطفال وشعورهم يتحسن عندما يتعلمون كيفية البقاء في الوقت الحاضر. فهم يصبحون أكثر سعادة، الأمر الذي يجعلهم قادرين على التعلم بشكل أسرع، والتفكير بشكل أكثر إبداعًا، وحل المشاكل بسهولة أكبر.

لا تقولي الإجهاد أمر لا مفر منه.. استمر في الضغط على نفسك


وبدلاً من ذلك قولي “تعلم الاسترخاء”، ففي عصرنا الحديث يصاب الأطفال بالقلق والضغط النفسي إزاء الدرجات ويشعرون بالضغط لتحقيق أفضل أداء في المدرسة، وأكثر ما يثير القلق هو أننا نشهد حتى الانتحار الناجم عن الإجهاد لدى الأطفال، فانصحي طفلك بالاسترخاء والاستمتاع بطفولته مادام يستطيع ذلك.

لا تقولي: “أبق نفسك مشغولًا“


وبدلاً من ذلك قولي “تمتع بوقت الفراغ”، حيث تبين البحوث أن أدمغتنا أكثر قدرة على التوصل للأفكار الرائعة عندما لا نركز على شيء محدد.

لا تقولي: استغل نقاط قوتك


وبدلاً من ذلك قولي “ارتكب الأخطاء وتعلم من الفشل”، لأن أدمغتنا مخلوقة لتتعلم أشياء جديدة، ومن الأفضل أن يتعلم طفلك من أخطائه في سن صغيرة؛ لأنه بالمحاولة يستطيع المرء فعل أي شيء.




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا