في مثل هذا اليوم 08 - يوليو - 2011 08.07.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



العلاقة الحميمة تقوّي علاقتك بزوجك عبر 3 طرق
إليكِ قائمة بمقوّمات الزواج السعيد
التمارين اليومية تقلل احتمالات الولادة القيصرية
ثنائيات هذه الأبراج يفضلون المقالب والضحك معاً.. هل أنتِ منه...
فوائد الصابون الأسود في محاربة مشكلات البشرة
استخدام كريم النهار ليلاً فكرة خاطئة
ممثلة تتحدث عن صورها بالمايوه والحجاب.. (تريند قبلة زوجي حلا...
قمر تتعرض لتهديد مباشر.. (سنحرق وجهك أمام ابنك)
العلاقة الحميمة في زمن كورونا.. الأسئلة الأكثر إلحاحا
تعرّفي على سعر فستان هيفا وهبي اللافت (صور)
أبراج لا تستطيع النوم بعيدا عن شريكها!
الحمل في (زمن كورونا).. طبيبة توجه نصيحة للأزواج
تحلّي بالصبر والهدوء.. هكذا تتعاملين مع زوجك خلال فترة الحجر...
طرق لتعليم طفلك أسّس النظافة للوقاية من فيروس كورونا
في حال تأجل زفافك بسبب (كورونا).. إليك هذه الخطوات الـ7
الطلاق ازداد في الصين.. هكذا تتجنبين المشاكل مع زوجك خلال فت...
5 طرق للاستفادة مع أسرتك من فترة الحجر الصحي
هل يمكن أن تنقل الحامل كورونا إلى جنينها؟
أبراج تقبل عودة شريكها بعد الانفصال.. هل أنتِ بينها؟
4 أسئلة تساعدك في الحفاظ على زواج صحي وسعيد
علامات في فترة الخطوبة تخبركِ: (لا تتزوّجيه)!
إليكِ 4 علامات تظهر على الزوج الخائن
إليك أبرز علامات خيانة الزوج المسافر!
الحمل يجعلكِ أكثر عرضة للإصابة بكورونا.. وهذه نصائح للوقاية!
ماذا يحدث لجسمكِ عند حمل حقية ثقيلة؟

نصائح للحفاظ على حياتك الجنسية بعد الولادة

موقع وين
2020-03-06 12:04:48
تغيّر الولادة شكل جسمك، وتترك الهرمونات لتعصف برغباتك ومزاجك، بالإضافة إلى انشغالك بالمولود، ووقتك الذي يصبح ملك طفلك، والكثير من المسؤوليات والضغوط التي تؤثر بشكل أو بآخر على علاقتك الحميمة مع زوجك.

 

وعلى الرغم من أن التوصيات الطبّية تشير إلى أنه بإمكانك استئناف حياتك الجنسية بعد 6 أسابيع من الولادة، قد تؤثر التغييرات الكبيرة في حياتك على عودتك إلى ممارسة الجنس مرة أخرى، أو على الأقل تؤثر على معدّل العلاقة وجودتها، ولأن العلاقة الحميمة من أساسيات قوة ونجاح الزواج، يجب عليكِ الحفاظ عليها بعد الولادة، وفي ما يلي نصائح تساعدك في الحفاظ على حياتك الجنسية بعد الولادة:

 

حافظي على التواصل مع زوجك

مهما كان ما يخيفك أو يجعلك تتجنبين ممارسة الجنس بعد الولادة، لا تحتفظي بمشاعرك لنفسك، تحدّثي إلى زوجك عما يقلقك جسدياً أو عقلياً، حتى يتمكن من تفهّم ما تمرّين به، والتوصّل إلى حلول لمشاكلك، وإعادة بناء علاقتكما الحميمة بطريقة تناسبك.

 

 تغلبي على التعب والإرهاق

الأشهر الأولى من الأمومة تكون مرهقة للغاية، لذلك يسهل إخبار زوجك بأنكِ متعبة كلما حاول دعوتكِ إلى العلاقة الحميمة، ولكن هذا لن يحقق هدفك في الحفاظ على حياتك الجنسية، لهذا عليكِ تقديم الرعاية الذاتية لنفسك حتى تمدّي جسمك بالطاقة وتتغلبي على التعب والإرهاق، وذلك عبر تناول الغذاء الصحّي، ممارسة التمارين الرياضية، وأخذ غفوة مع الرضيع في الظهيرة حتى تكوني بكامل طاقتك في المساء.

  

التركيز

التركيز يساعدكِ على الاستمتاع بالعلاقة الحميمة، حافظي على غرفة النوم مرتبة ونظيفة، أشعلي الشموع المعطرة التي تبعث روائح تساعدكِ على الاسترخاء، كما يمكنكِ تشغيل الموسيقى الهادئة، وركزي على زوجك، وعلى الوقت اللطيف الذي تقضينه معه من دون التفكير في أي شيء قد يشتت انتباهك عن الجنس.
المصدر: نواعم



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا