في مثل هذا اليوم 03 - يوليو - 2011 03.07.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



قنبلة الليغا.. ميسي يستعد للرحيل عن برشلونة!
ريال مدريديستغلّ تعثّر برشلونة ويتصدّر (الليغا) منفرداً!
بونوتشي: رونالدو لاعب عظيم حتى وإن أهدر ركلة جزاء
الـ(FIFA) يجري تعديلاً استثنائياً بشأن التعاقدات قبل ختام ال...
هذا ما كشفه مدرّب (برشلونة) عن مشاركة ميسي بمباراة (مايوركا)
إصابتان جديدتان بكورونا في الدوري الإنكليزي..
أول مباراة في إسبانيا بعد استئناف النشاط الكروي ستنطلق من ال...
رسمياً.. هذا هو موعد استئناف الدوري الإيطالي!
برشلونة يعرض تشكيلته التاريخية من البرازيليين ويستبعد رونالد
(كورونا) يصيب لاعباً في الدوري الإنكليزي الممتاز
(عاصفة) في إسبانيا.. بعد تصرفات لاعبي إشبيلية
تشيلسي يمدّد عقد أوليفييه جيرو لعام إضافي
رسميا.. رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز تسمح باستئناف تدريبات...
بين كورونا وقدوم لاوتارو.. ماذا يخبئ المستقبل لسواريز؟
هل أخبروا المدربين..(الدوري الإسباني يعود 20 حزيران)
بسبب 3 ركلات جزاء.. مبابي هدافا للدوري (الملغي)
كورونا يضرب الملاعب.. لا جماهير في هولندا إلا إذا
الكشف عن نتيجة اختبارات كورونا للاعبي برشلونة قبل استئناف ال...
نجوم كرة القدم يعودون (بالوزن الثقيل)
بايرن يتوصل إلى اتفاق مبدئي مع نجم مانشستر سيتي للانتقال إلى...
تقارير: برشلونة مهتم بضم نجم المنتخب الروسي
توقعات بعودة كرة القدم في ألمانيا بعد أيام
فاسكيز يوجه (رسالة تحذيرية) لبرشلونة
بعد فرنسا.. الدوري الإيطالي (على الطريق الحزين)
حارس ريال مدريد السابق ينتقد ميسي (المستفز) ورونالدو (المتغط...

ليفربول يفقد صلاح بداية الموسم المقبل!

وكالات
2019-11-22 11:21:51
لا تتوقف الأنباء الخاصة بالدوري الإنكليزي، ومتصدره ليفربول، ونجمه "المصاب" محمد صلاح وذلك رغم توقف المسابقات المحلية في أوروبا بسبب الأجندة الدولية والتصفيات القارية.

 

 

محمد صلاح الذي تأكد غيابه عن مباراة كريستال بالاس، السبت في الجولة الثالثة عشرة للبريميرليغ، بسبب إصابة في الكاحل، احتل اسمه صداره صحف إنكليزية عدة مؤخرا بسبب غياب آخر، غير مؤكد حتى الآن، لكنه بدا شديد الأهمية لتلك الصحف.

 

 

ونشرت صحف "ديلي ميل" و"ميرور" و"صن" عناوين متشابهة عن أزمة تنتظر "الريدز" ومدربهم يورغن كلوب، بسبب غياب متوقع للنجم المصري، هداف الموسمين الأخيرين في البريميرليغ، عن انطلاق الموسم المقبل 2020-2021.

 

 

أما السبب المتوقع فليس الرحيل عن "أنفيلد" وإنما المشاركة مع المنتخب الأولمبي المصري الذي تأهل إلى نهائي الدورة الأولمبية في طوكيو العام المقبل.

 

 

وتجري الدورة الأولمبية بين 24 تموز و9 آب المقبلين، فيما ينطلق الدوري الإنكليزي عادة في آب، وتعني مشاركة الفرعون المصري مع منتخب بلاده غيابه عمليا عن فترة استعداد ليفربول وصعوبة لحاقه بمباريات الفريق الأولي في الدوري.

 

الطريف في الأمر أن مشاركة صلاح، 27 عاما، لم تتأكد حتى الآن في الدورة الأولمبية، حيث تسمح القواعد بمشاركة 3 لاعبين من فوق السن مع كل منتخب، وهو الأمر الذي أثار جدلا مبكرا جدا في مصر، إذ سمعت دعوات عدة تنادي بالاستعانة بصلاح خلال الأولمبياد، فيما لم يصدر أي تصريح رسمي بهذا الشأن حتى الآن سواء عن الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي أو عن صلاح نفسه.

 

يشار إلى أن صلاح سبق أن شارك مع منتخب مصر في أولمبياد لندن 2012، وكان قاد أحرز هدفي مصر في مونديال 2018 بروسيا، بعدما غاب "الفراعنة" 28 عاما عن المشاركة.

 المصدر: سكاي نيوز



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا