في مثل هذا اليوم 28 - مايو - 2011 28.05.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



فوائد الصابون الأسود في محاربة مشكلات البشرة
استخدام كريم النهار ليلاً فكرة خاطئة
ممثلة تتحدث عن صورها بالمايوه والحجاب.. (تريند قبلة زوجي حلا...
قمر تتعرض لتهديد مباشر.. (سنحرق وجهك أمام ابنك)
العلاقة الحميمة في زمن كورونا.. الأسئلة الأكثر إلحاحا
تعرّفي على سعر فستان هيفا وهبي اللافت (صور)
أبراج لا تستطيع النوم بعيدا عن شريكها!
الحمل في (زمن كورونا).. طبيبة توجه نصيحة للأزواج
تحلّي بالصبر والهدوء.. هكذا تتعاملين مع زوجك خلال فترة الحجر...
طرق لتعليم طفلك أسّس النظافة للوقاية من فيروس كورونا
في حال تأجل زفافك بسبب (كورونا).. إليك هذه الخطوات الـ7
الطلاق ازداد في الصين.. هكذا تتجنبين المشاكل مع زوجك خلال فت...
5 طرق للاستفادة مع أسرتك من فترة الحجر الصحي
هل يمكن أن تنقل الحامل كورونا إلى جنينها؟
أبراج تقبل عودة شريكها بعد الانفصال.. هل أنتِ بينها؟
4 أسئلة تساعدك في الحفاظ على زواج صحي وسعيد
علامات في فترة الخطوبة تخبركِ: (لا تتزوّجيه)!
إليكِ 4 علامات تظهر على الزوج الخائن
إليك أبرز علامات خيانة الزوج المسافر!
الحمل يجعلكِ أكثر عرضة للإصابة بكورونا.. وهذه نصائح للوقاية!
نصائح للحفاظ على حياتك الجنسية بعد الولادة
ماذا يحدث لجسمكِ عند حمل حقية ثقيلة؟
جدّدي حبك لزوجك بهذه الطرق
أبراج تنجذب للشريك الانتقادي.. هل أنتِ منها؟
أبراج تعشق الاستيقاظ مبكرا.. هل أنتِ منها؟

لا تستسلمي.. 3 خطوات للتعامل مع غضبك تجاه زواجك

موقع وين
2019-09-25 12:35:54
الشعور بالغضب تجاه زواجك هو بمثابة سمّ بطيء، لذا عليكِ عدم الاستسلام له. والغضب هنا لا يعني موقفاً أغضبك، أو حالة مؤقتة، وإنما يعني الشعور بالغضب العارم تجاه زواجك. إليكِ 3 خطوات للتعامل مع هذا الموقف. 

الخطوة الأولى: ابحثي عن الأسباب الرئيسة وراء الغضب
عند الشعور بالغضب العارم، غالباً ما يكون هو النقطة المحورية في التعامل والردود والصراعات بين الزوجين، ولكن في الحقيقة هذا الغضب العارم هو عَرَض لأسباب رئيسة تقف وراء هذا الشعور القاتل، والتعامل مع النفس الغاضبة يحتاج إلى التعرّف إلى هذه الأسباب وفهمها.
تقول المؤلفة جويس ماير إن الغضب هو ثمرة جذور متعفّنة، لذا فهو مدمّر، لأنه يتستر على مشكلة أعمق يمكن أن تؤدي إلى تدمير الزواج إذا لم تُكتشفه ويُتعامَل معها.
وأسباب الغضب يمكن أن تكون حديثة، أو نتيجة تراكمات، مثل الأنانية، عدم الثقة، خيبة الأمل، الحرمان، سوء المعاملة، الظلم، والكثير من المصادر الأخرى، لذا فخطوة اكتشاف السبب الحقيقي وراء الغضب ليس أمراً سهلاً، وقد يحتاج إلى تدخّل محترف، مثل استشاري علاقات زوجية.

الخطوة الثانية: التعبير بصراحة عن آثار الغضب
الغضب يخلق الكثير من الآثار الجانبية السلبية، مثل الاستياء، المرارة، العداء، الخوف، الانتقام، اللامبالاة، علاوة على أن الشخص غالباً ما يكون واعياً بمشاعر غضبه، وهذا الوعي في حد ذاته يزيد من حدّة غضبه.
المهم هو ألا تتجاهلي الآثار المترتبة على الغضب، كوني صريحة مع نفسك، وعندما تُتاح لكِ الفرصة، تحدّثي إلى زوجك وصارحيه بشأن الأضرار التي يسببها هذا الشعور، ومن الأفضل عدم الحديث في هذا الشأن عند التعرّض لنوبة غضب، ولكن اختاري وقتاً هادئاً من أجل ضمان الحديث بلطف، والوصول لحل، لا تصعيد الموقف.

الخطوة الثالثة: عند الغضب، تعاملي بصبر
من أهم طرق التعامل السليم مع الشعور بالغضب، التعامل بصبر، وهذه مهارة تحتاج إلى وقت ومجهود للتدريب، كلما شعرتِ بالغضب العارم امنعي نفسك من الحديث أو اتخاذ قرارات، خذي نفساً عميقاً، أو انسحبي من المكان لحين استعادة هدوئك، بعد فترة ستتمكّنين من التعامل مع غضبك بهدوء وحكمة، ما يساعدك على حل المشاكل التي تسبب لكِ هذا الشعور.
المصدر: نواعم



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا