في مثل هذا اليوم 14 - أكتوبر - 2011 14.10.2019
إجعل وين صفحتك الرئيسية



هاتف يقتل صاحبه أثناء شحنه ليلا
بحسابات فلكية.. متى موعد عيد الأضحى؟
اكتشاف بحيرة بركانية نادرة في جزيرة قطبية نائية
"حفاظا على الشباب" وبعد تردد.. الأردن يحظر "بوبجي"
نصائح الخبراء الألمان: لا تطفئ هذه الأجهزة
هل اخترق أحدهم حسابك على فيسبوك.. طريقة سهلة لاكتشاف ذلك
نصيحة ذهبية للحفاظ على بطارية هاتفك
كيف تحمي أجهزتك الإلكترونية من الاختراق؟
باصرار وعزيمة.. سامسونغ تكشف تصميم هاتفها المطوي!
شبيه آيفون بـ 100 دولار فقط.. هذه مواصفاته
دمج واتسآب وماسنجر وانستغرام قريباً.. هذا ما يجب عليكم معرفت
إليكم فضائح فيسبوك في العام 2018
رصد لحظة إنفجار نيزك في السماء
هذه مميزات هاتفي سامسونغ Galaxy A7 2018 و A9 2018
على هواتفكم.. (جي بي إس) يُسهل إدارة الصور
اكتشاف مثير لبحيرة على سطح المريخ
جهاز ياباني يحل مشكلة محرجة لدى كثيرين
واتساب سيتوقف على ملايين الأجهزة!
سيارة كهربائية تتحدى طائرة وتدخل غينيس
آيفون X في عداد الموتى
فيسبوك تبتكر جهاز للتخلي عن الهواتف
هل تفوق الروبوتات عدد البشر على الأرض بعد 15 عاما..؟
ما هي الطريقة الجديدة التي يطورها العلماء لحماية بيانات الجي...
سبيس إكس في أول مهمة علمية بالغة الأهمية لناسا
تاكسي طائر لـ4 أفراد بخاصية استثنائية

كيف تضيفون (أندرويد أوتو) إلى سياراتكم؟

وكالات
2019-09-30 08:56:47
مواكبةً للتطور الحاصل في عالم الهواتف الذكية والإتصالات، قامت شركات عدة بتضمين منصة "أندرويد أوتو" على سياراتها الحديثة. في المقابل، قامت شركات الطرف الثالث بصناعة أجهزة متوافقة تتضمّن هذه المنصة، يمكن إضافتها إلى السيارة في وقت لاحق.
أطلقت غوغل منصة "أندرويد أوتو" عام 2015، وهي عبارة عن واجهة ثانوية داخل السيارة، تنقل ميزات ووظائف جهاز أندرويد الخاص بالمستخدم إلى وحدة الترفيه والمعلومات المدمجة في سيارته. ومنذ ذلك الحين، قامت العديد من شركات السيارات بتضمين طرازاتها بهذه المنصة التي لاقت إستحساناً كبيراً لدى العملاء.
وتوسّعت منصة "أندرويد أوتو" منذ إطلاقها لتدعم الآن أكثر من 500 طراز من 50 علامة تجارية مختلفة. لكن ماذا لو كانت سيارتكم غير مجهَّزة بمنصة "أندرويد أوتو" وترغبون في إضافتها إلى سيارتكم؟ هل هنالك طريقة للقيام بذلك؟

طرق متعددة

هنالك طرق متعددة لإضافة منصة "أندرويد أوتو" على السيارة. الطريقة الأفضل هي عبر عملية تُعرف بالـ"Retrofit"، أي إضافة هذه المنصة من خلال الشركة المصنّعة للسيارة، عبر أجهزة أصلية يتمّ تركيبها بدل الأجهرة الموجودة. وهذه الطريقة تُعتبر الأفضل ولكنها أيضاً الأغلى ثمناً.
 الطريقة الثانية، عبارة عن إعتماد أجهزة مخصَّصة لكل سيارة، لكن من تصنيع شركات الطرف الثالث. وهذه الأجهزة تأتي بمفهوم «Plug and Play»، أي أنها تحلّ مكان الأجهزة الأصلية في السيارة، بحيث يتمّ تركيبُها من دون الحاجة لقطع أيّ أسلاك.
وهذه الأجهزة عبارة عن شاشات لمسية متصلة بالهاتف، أو تعمل بشكل مستقل عبر منفذ بطاقة «SIM» خاص بها. وفي غالب الأحيان تأتي هذه الأجهزة مع كاميرا خلفية.

الطريقة الثالثة، تتمحور حول إضافة شاشة مجهَّزة بمنصة «أندرويد أوتو» يتم تركيبها على أعلى الكونسول، في مكان لا يحجب رؤية السائق، تتصل مع السيارة عبر أسلاك مستقلة.

الطريقة الرابعة وغير المحبذة، هي تبديل مرآة الرؤية الخلفية بأخرى مجهّزة بمنصة «أندرويد أوتو»، توفر ميزات عديدة، لكنها في المقابل تشتّت تركيز السائق عن الطريق، ما يرفع نسبة تعرّضه لحادث.

ميزات عدة

تهدف منصة «أندرويد أوتو» إلى مساعدة السائق على التنقل بشكل أسرع، وإظهار المزيد من المعلومات المفيدة له، وتبسيط مهام إستخدام الهاتف أثناء القيادة.

كذلك، يمكن لمنصة «أندرويد أوتو» عرض بيانات الملاحة والتنقل، وتتيح للسائق إمكانية التحكم بتطبيقاته الخاصة، وتشغيل ملفات البودكاست والرد على المكالمات الواردة والرسائل والتنبيهات عبر شاشة واحدة دون الحاجة لإستخدام هاتفه عندما يكون ذلك مناسباً وآمناً. وكل ذلك يساعد على تقليل تشتت تركيز السائق، وذلك بالنظر إلى أنّ معظم ما يحتاجه المستخدم سيكون موجوداً على الشاشة. 



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا