في مثل هذا اليوم 23 - يوليو - 2011 23.07.2019
إجعل وين صفحتك الرئيسية



هذه المؤشرات تنذركم بالإصابة بمرض السكّري!
لهذه الأطعمة تأثير خارق.. تعرّفوا إليها!
فاكهة وخضار "تقاوم" السرطان
7 طرق للتأقلم مع الجو الحار
لن تصدقوا.. الروائح الكريهة تنعش وتقوي الذاكرة!
الاضطرابات النفسية تمنعكِ من النوم؟ إليكِ الحلول
خل التفاح: 8 فوائد صحية صادمة
مشروبات تخفف ضغط الدم بفاعلية وفقًا لدراسات علمية
فوائد الرمان تستوجب إدخاله فورًا ضمن نظامكم الغذائي
زلزال من الفوائد.. هذا ما تجهلونه عن الكرز!
منها الشعور بالسعادة.. إليكم فوائد الحمص والفول!
الشاورما تضرّ بصحة الأطفال.. احذروا استهلاكها بكثرة
سر العصير الأحمر لخسارة الكثير من الوزن في أسبوع فقط
شرب الماء أثناء الطعام.. مفيد أم مضر؟
هذا العصير يخفض ضغط الدم ويحمي القلب.. جرّبوه
براءة إختراع الفياغرا تنتهي قريباً.. ما البديل؟
قد تودي بحياتكم.. هكذا تُؤثر مشروبات الطاقة على عضلة القلب!
هذا ما يحدث لجسمكم إذا تناولتم الثوم يومياً
هكذا تحمون أنفسكم من جرثومة المعدة
ما هي الحلول لفقدان الرغبة الجنسية؟
تحذير للرجال من (الفياغرا المزيّفة).. هذه أضرارها!
هل تعانون من ضغط الدم المرتفع؟.. الخيار بالثوم هو الحل!
وأخيراً.. ابتكار دواء يرفع فعالية علاج السرطان
ما هي انواع التهابات الجلد وما هي طرق علاجها؟
اضطراب القلق النفسي حالة تهدّد حياتكم.. ما علاجها؟

كيف تصبح أصغر بـ30 عاما؟.. دراسة تكشف السر

وكالات
2018-11-24 00:28:45
كشفت دراسة أميركية حديثة أن أي شخص يمكنه أن يحافظ على شبابه، حتى وإن وصل إلى الستين أو أكثر من عمره، وأن يحظى بعمر بيولوجي أصغر بـ30 عاما من سنه الحقيقي، من خلال أسلوب حياة بسيط، بمقدور معظمنا اتباعه.

وتوصلت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين دأبوا على ممارسة الأنشطة الرياضة في شبابهم باستمرار، كانت بنية عضلاتهم تشبه إلى حد كبير عضلات شخص في وسط العشرينيات من العمر.

وأجرى خبراء من جامعة بول ستيت في ولاية إنديانا بالولايات المتحدة، الدراسة على 28 شخصا فوق 70 عاما، كانوا يمارسون التمارين باستمرار منذ سبعينيات من القرن الماضي.

وأشارت النتائج، التي نشرت في دورية علم وظائف الأعضاء التطبيقي، إلى أن أولئك الذين يمارسون التمارين الرياضية بانتظام يحظون بعمر بيولوجي أصغر بـ30 عاما، من عمرهم الحقيقي، مقارنة مع أقرانهم العاديين، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

واختبر العلماء القدرات التنفسية للمشاركين، وقاسوا عدد الشعيرات الدموية والأنزيمات في عضلاتهم، وأثبتت النتائج أن عضلاتهم كانت تتطابق مع عضلات من هم في العشرينيات من العمر.

وأكد الخبراء أن وجود الشعيرات والأنزيمات في عضلات الخاضعين للدارسة بشكل أكبر من نظرائهم من نفس السن حاليا، يعني أنهم قد تخلصوا بفعالية من الأثر المادي للشيخوخة على الأقل.

وقال الباحثون إن النتائج تشير إلى أن المتقدمين في السن يمكن أن يراكموا مع الوقت "مخزونا احتياطيا" من الصحة الجيدة في حال كانوا يمارسون التمارين الرياضية في شبابهم بشكل منتظم.



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا