في مثل هذا اليوم 16 - فبراير - 2011 16.02.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



المستشفى الإنجليزي يعقد يومًا دراسيًا حول مرض الباركنسون وإم...
بينها الحامض.. أطعمة تحسن صحة الأمعاء!
(كورونا) قد يصيب 60% من سكان العالم إن لم يتم السيطرة عليه
(كورونا) تتمدد.. إليكم الخارطة الجديدة للفايروس في الدول الع...
جديد في كلاليت لواء الشمال: خدمات الطبّ المكمّل في مركز ال...
مفاجأة .. (كورونا) ينتقل إلى البشر عن طريق الجهاز الهضمي
ما هي الفترة اللازمة للشفاء من فيروس (كورونا)؟
إذا كنت تفكّر بالإقلاع عن التدخين.. هذه الأطعمة تساعدك
إليكم أساليب الوقاية من فيروس "كورونا" الخطير (فيديو)
3 مضادات حيوية طبيعية تقوي المناعة خلال الشتاء
ما لا تعرفونه عن فوائد الفجل.. يقي من السرطان ويخفض الوزن وأ...
تعرّفوا إلى سر العمر الطويل
تعرفو الى علامات نقص الفيتامينات والمعادن في الجسم
تأثير السكّر على الدماغ.. كالمواد المخدّرة!
دراسة تحدد أسباب ارتفاع سكر الدم لدى الأطفال
7 نصائح للتغلب على الشعور بالجوع
فوائد مذهلة لزيت "حبة البركة"
نصائح مهمة للتغذية الصحية..
خدر الذراع.. قد يكون خطيراً!
اخصّائي أمراض الجلد في المركز الطبّي زفولون ينقذ حياة متعالج...
تنميل الذراعين لا يعني دائماً أزمة قلبية.. إليك الأسباب وسبل...
روتين يومي يحمي من 7 أشكال قاتلة من السرطان!
فوائد المورينجا: أهم ما يجب أن تعرف
اكتشافٌ يفسّر سرّ العقم لدى الرجال!
زيارة وفد من جمعية هيل لايف لمستشفى رمبام ، قسم الأطفال المص...

طريقة جديدة سريعة لعلاج السرطان!

وكالات
2020-01-15 00:18:08
كشف العلماء عن طريقة جديدة سريعة جدا لعلاج السرطان بالأشعة، باستخدام البروتونات، واختبرت هذه الطريقة بنجاح على الحيوانات المخبرية.

وبحسب "International Journal of Radiation Oncology, Biology, and Physics"، فإنّ هذه الاختبارات أوضحت أنّ جلسة واحدة بجرعة عالية من الأشعة لها نفس مفعول العلاج بالأشعة بالطريقة التقليدية المتبعة حاليا.

ويكمن العلاج بالأشعة في أنّ الأطباء يقتلون الخلايا السرطانية بواسطة الأشعة، مع السعي إلى عدم المساس بالأنسجة السليمة قدر الإمكان. وقد تستخدم في العلاج إشعاعات كهرومغناطيسية شديدة (أشعة إكس أو غاما)، أو تيار جسيمات مثل الكترونات ونيترونات أو بروتونات.

وقد بدأ الخبراء في السنوات الأخيرة باختبار طريقة العلاج السريع، الذي بموجبه يحصل المريض في جلسة واحدة على جرعة كبيرة من الأشعة بدلا من إطالة العلاج إلى عدة أسابيع. ويؤكد بعض الخبراء على أن هذه الطريقة أقل خطرا على المرضى.

ومن جانب آخر، بينت الاختبارات أن استخدام الالكترونات في العلاج لا ينفع لأنها لا تصل إلى أعماق الجسم، أي لا يمكنها تدمير الخلايا السرطانية في أعضاء الجسم الداخلية. أما مجموعة علماء أخرى فقد اختبرت الأشعة الكهرومغناطيسية، ولكن اتضح أن الأجهزة المستخدمة حاليا لا تسمح بحصول المريض على الجرعة المطلوبة في العلاج السريع.

وتوجد بعض النتائج لاستخدام البروتونات في العلاج السريع، ولكنها لا تزال بحاجة إلى دراسة مفصلة، وقد حصل الباحثون على جرعة أشعة مقدارها 78 ± 9 غراي في ثانية، وهذا يكفي ليحصل المريض على الجرعة المطلوبة للعلاج خلال ثانية واحدة. مع العلم أنه في الطريقة التقليدية يحصل المريض على أقل من غراي واحد في الثانية.

وقد أظهرت نتائج التجارب أن كلا الطريقتين (التقليدية والسريعة) تقضي على الورم بشكل جيد. فيما اتضح أن تأثير العلاج السريع أخف في خلايا الأمعاء.




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا