في مثل هذا اليوم 17 - أغسطس - 2011 17.08.2019
إجعل وين صفحتك الرئيسية



ولادة رغم كل الظروف :بعد التعرّض للاجهاض خمس مرات، مواطنة في...
الزوجان بشارات، ممرّض وممرّضة في كلاليت، ينقذان حياة شخص تعر...
هذه المؤشرات تنذركم بالإصابة بمرض السكّري!
لهذه الأطعمة تأثير خارق.. تعرّفوا إليها!
فاكهة وخضار "تقاوم" السرطان
7 طرق للتأقلم مع الجو الحار
لن تصدقوا.. الروائح الكريهة تنعش وتقوي الذاكرة!
الاضطرابات النفسية تمنعكِ من النوم؟ إليكِ الحلول
خل التفاح: 8 فوائد صحية صادمة
مشروبات تخفف ضغط الدم بفاعلية وفقًا لدراسات علمية
فوائد الرمان تستوجب إدخاله فورًا ضمن نظامكم الغذائي
منها الشعور بالسعادة.. إليكم فوائد الحمص والفول!
الشاورما تضرّ بصحة الأطفال.. احذروا استهلاكها بكثرة
سر العصير الأحمر لخسارة الكثير من الوزن في أسبوع فقط
شرب الماء أثناء الطعام.. مفيد أم مضر؟
هذا العصير يخفض ضغط الدم ويحمي القلب.. جرّبوه
براءة إختراع الفياغرا تنتهي قريباً.. ما البديل؟
قد تودي بحياتكم.. هكذا تُؤثر مشروبات الطاقة على عضلة القلب!
هذا ما يحدث لجسمكم إذا تناولتم الثوم يومياً
هكذا تحمون أنفسكم من جرثومة المعدة
ما هي الحلول لفقدان الرغبة الجنسية؟
تحذير للرجال من (الفياغرا المزيّفة).. هذه أضرارها!
هل تعانون من ضغط الدم المرتفع؟.. الخيار بالثوم هو الحل!
وأخيراً.. ابتكار دواء يرفع فعالية علاج السرطان
ما هي انواع التهابات الجلد وما هي طرق علاجها؟

زلزال من الفوائد.. هذا ما تجهلونه عن الكرز!

وكالات
2019-07-06 10:52:25
قد تعتقدون أنّ الأطعمة التي تستهويكم تكون غالبيتها مضرّة لأجسامكم، لكنّ الحقيقة هي أنّ هناك لائحة طويلة بالمأكولات اللذيذة والصحّية جداً، على رأسها الكرز! هذه الفاكهة الحمراء المُنعشة هي أفضل ما يمكنكم تناوله هذا الصيف، علماً أنه يمكن تثليجها أو حتى تجفيفها للإستمتاع بها على مدار السنة.
بدءاً من اليوم، إحرصوا على تأمين حصّة من الكرز متى أمكنكم ذلك للإفادة من إيجابياته العظيمة التي سلّطت الضوء عليها أخيراً إختصاصية التغذية، آيمي غودسون، من تكساس:

وسيلة صحّية لإرضاء المذاق الحلو
الكرز الداكن مليء بالحلاوة، ولكن بعكس الكوكيز أو البوظة، فهو يخلو من السكر المُضاف. فضلاً عن أنه يتمتع بمؤشر منخفض لنسبة السكر في الدم مقارنةً بأنواع الفاكهة الأخرى، ما يعني أنّ سكرياته الطبيعية تدخل مجرى الدم ببطء. السناكات التي تتمتع بأدنى مؤشر لنسبة السكر في الدم لا ترفع معدل السكر في الدم، ما يعني أنها تساعد على توفير الشبع أسرع والشعور بالامتلاء لوقت أطول.

طريقة لذيذة لزيادة كمية الألياف
ليس من السهل دائماً تأمين 25 إلى 30 غ من الألياف الموصى بها يومياً. لكن من خلال 3 غ من الألياف في كل كوب، فإنّ هذه الفاكهة الصغيرة تشكّل وسيلة لذيذة للإقتراب أكثر من هدفكم وبالتالي بلوغ كل المنافع المُصاحبة لها. ثبُت أنّ الحميات الغنيّة بالألياف تعزّز الحصول على معدل وزن سليم، وتحسّن صحّة الأمعاء، وتخفض الكولسترول وأمراض القلب، وتحسّن أيضاً مستويات الإنسولين والغلوكوز في الدم.

مضاد للالتهابات
إذا كنتم تشكون من أوجاع العضلات أو المفاصل، فإنّ الكرز قد يصبح المُهدّئ الجديد لآلامكم. أظهرت الأبحاث العلمية أنه مليء بالـ«Anthocyanins» التي تنتمي إلى عائلة بوليفينول والتي تتميّز بقدرتها على مكافحة إلتهاب الأنسجة بالطريقة ذاتها التي تعمل بها الأدوية مثل الإيبوبروفين.

وجود مركّبات مُحارِبة للسرطان
يمكن للإلتهاب والأكسدة أن يرفعا خطر الإصابة بالأمراض مثل السرطان. لكنّ الكرز غنيّ بمضادات الأكسدة مثل حامض «Ellagic»، والـ»Anthocyanins»، والفيتامين C، التي تبيّن أنها تقدّم بعض الحماية. وجدت دراسة نُشرت في «Journal of Nutrition» أنّ تناول 45 حبّة كرز يومياً لمدة 28 يوماً قد خفض مستويات العديد من علامات الالتهابات الضارّة.

خفض احتمال هجمات النقرس
إذا كنتم تعانون هذا النوع المؤلم من إلتهاب المفاصل، قد ترغبون في تناول المزيد من الكرز. يرتبط داء النقرس بارتفاع مستويات حامض اليوريك في الدم، لكن يبدو أنّ استهلاك الكرز قد يساعد على خفض معدّله. إستناداً إلى دراسة أجرتها جامعة بوسطن، فإنّ مرضى داء النقرس الذين استهلكوا 3 حصص من الكرز على مدى يومين، جنباً إلى دوائهم المُعتاد الذي وصفه لهم الطبيب، كانوا 75 في المئة أقلّ عرضة لهجمات النقرس مقارنةً بنظرائهم الذين لم يحصلوا على هذه الفاكهة.

الحفاظ على قلب صحّي
مواد «Anthocyanins» الموجودة في الكرز قد تكون مفيدة أيضاً لقلوبكم! كشفت الأبحاث أنّ هذه الأنواع من البوليفينول قد تلعب دوراً في الوقاية من أمراض القلب من خلال خفض الالتهاب وتعزيز وظائف الشرايين الصحّية. فضلاً عن أنّ دراسة أجرتها جمعية القلب الأميركية قد ربطت إستهلاك أعلى جرعة من الـ«Anthocyanins» بانخفاض أقل في احتمال إصابة النساء في مرحلتَي الشباب ومنتصف العمر بالنوبات القلبية.

تحسين النوم
وفق «National Sleep Foundation»، فإنّ الكرز مصدر طبيعي لهورمون الميلاتونين الذي يساعد على التحكم في ساعة الجسم الداخلية وتوفير أنماط نوم صحّية. في الواقع، اقترحت مراجعة أخيرة أنّ تناول 25 حبّة كرز يومياً قد يساعد على النوم بشكل أفضل ولمدة أطول في 3 أيام فقط. ولتحقيق أقصى فوائد ممكنة، أوصت «National Sleep Foundation» بالحصول على الكرز قبل فترة وجيزة من بدء الليل.



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا