في مثل هذا اليوم 20 - سبتمبر - 2011 20.09.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



دواء للضعف الجنسي يدخل معركة (كورونا).. ويثبت كفاءته!
أطعمة تحسن الذاكرة وتعيد الشباب
عالم تنبأ بكورونا.. (عدوى جديدة غير قابلة للعلاج ستدمر العال...
6 فوائد لا تعرفينها للكرز الأحمر.. أبرزها حرق دهون البطن
هل فعلاً ارتداء الكمامات يُخفض مستويات الأوكسجين؟
هكذا تنتشر مخالب كورونا داخل الجسم.. ,7 عقاقير سرطانية واعدة
كيف سيكون شكل الموجة الثانية من كورونا؟
فيديو و تقشعر له الأبدان يكشف كيفية انتشار فيروس كورونا بالأ...
العلماء يحددون بروتيناً يسبب في نمو سرطان الثدي العدواني
هل تفيد الفيتامينات في الوقاية من فيروس كورونا؟
لهذا السبب. كورونا يفتك بمن يعانون من السمنة المفرطة
الأمم المتحدة تحسم جدل ثقب الأوزون وكورونا
تبرع صندوق ادموند دي روتشيلد بمبلغ 2 مليون شيكل لإنشاء جهاز ...
كلاليت لواء الجنوب تفعّل مركزًا إضافيّا خاصًّا لفحوصات الكور...
سباق (روسي- أميركي) على عقار مضاد لكورونا.. والنتيجة في هذا ...
خطوة متقدمة.. تجارب على عقار جديد يمنع تلف رئتي مصابتين بـ(ك...
إليكم 5 نصائح تجنبكم القلق والتوتر خلال الحجر المنزلي
بالتفاصيل.. كيف يغزو كورونا الرئتين وماذا يفعل بهما؟
مستشفى هشارون: افتتاح أول مستشفى في إسرائيل لمعالجة مرضى ك...
أمل جديد لمرضى كورونا.. فرنسا تقر استخدام هذا الدواء
خبر سار.. وكالة طبية تقدم دواء لعلاج كورونا
المتعافون من (كورونا).. هل يصابون مجددا بالفيروس؟
كلاليت: استشارة اخصّائيين عبر الهاتف
وزارة الصحة تستجيب لمطالبة مركز مساواة بإقامة مراكز فحص في ا...
الرياضة في ظلّ تقييدات فيروس كورونا: ممارسة النشاط البدني ي...

خدر الذراع.. قد يكون خطيراً!

وكالات
2020-01-06 10:55:06
يعاني البعض من الشعور بخدر في الذراعين عندما يجلس أو ينام بوضعية خاطئة، مما يعيق تدفق الدم أو يخلق ضغطا زائدا على أحد الأعصاب، ولكن في بعض الأحيان يكون لخدر الذراعين خصوصا غير المبرر، أسباب تتراوح بين البسيطة والخطيرة، وربما تشير إلى وجود حالة مرضية مثل تلف الأعصاب أو الانزلاق الغضروفي، أو أمراض القلب والأوعية الدموية، وإليك بعض الأسباب المحتملة لذلك.
ضعف الدورة الدموية

في بعض الأحيان يعيق انسداد الأوعية الدموية أو الضغط عليها، تدفق الدورة الدموية من وإلى القلب، مما يسبب الشعور بخدر ووخز في الذراعين والساقين والقدمين، كما يمكن أن يتسبب في برودة اليدين والقدمين، وشحوب البشرة أو ازرقاقها.
ولا يعد ضعف الدورة الدموية مرضا، إذ يمكن أن يحدث ببساطة إذا لم يتحرك الشخص بما فيه الكفاية على مدار اليوم، وربما أيضا يكون أحد أعراض بعض الأمراض كتصلب الشرايين والجلطات الدموية، ومرض الشريان المحيطي، كما يمكن أن يؤثر مرض السكري على الدورة الدموية، إذ يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم إلى تلف الأوعية الدموية.

متلازمة مخرج الصدر

وهي مجموعة من الاضطرابات التي تحدث ضغطا على الأعصاب والأوعية الدموية في المنطقة الواقعة بين عظمة الترقوة والضلع الأول من القفص الصدري، ويعاني المصابون بها من خدر أو وخز في اليد، فضلا عن ضعف في الرقبة أو الذراع.

الانزلاق الغضروفي

وهو ما يحدث نتيجة لتسرب المادة الغضروفية الهلامية الموجودة إلى خارجه، ونتيجة لذلك يمكن أن يؤدي إلى الضغط على الأعصاب المحيطة بمنطقة الإصابة، وبالتالي الشعور بالخدر أو الألم في الذراع.

الصداع النصفي الفالجي

يعاني المصابون بهذا المرض من ضعف مؤقت أو شلل في جانب واحد من الجسم، وتظهر هذه الأعراض قبل نوبة صداع أو تزامنا معها، ويشعر المصابون بالخدر أو الوخز في الساق أو الذراع أو جانب الوجه، كما يسبب الصداع النصفي أيضا ألما شديدا بالرأس، ويمكنه إصابة أحد جانبي الرأس أو كليهما.

النوبة القلبية

عندما لا يتلقى القلب ما يكفي من الدم الغني بالأكسجين، أو عندما يحدث انسداد جزئي أو كامل في واحد أو أكثر من الأوعية الدموية التي تغذي القلب فمن الممكن أن يتعرض الشخص لنوبة قلبية، وفي حالات نادرة، يمكن أن تحدث نوبة قلبية أيضا عند وقوع تشنج بالشريان التاجي، وهو ما يضيق الأوعية ويعيق تدفق الدم إلى القلب، ومن أعراض النوبة القلبية الأكثر شيوعا:
- ألم أو عدم ارتياح في أحد الذراعين أو كليهما
- ضغط شديد في الصدر
- ألم أعلى المعدة، مشابه لعسر الهضم أو حرقة المعدة
- ضيق التنفس

ولكن هناك بعض الأعراض الأخرى التي تبدو عادية ولكن ينبغي تقصيها مثل:
- ألم أو خدر في الظهر أو الكتفين أو الرقبة أو الفك
- الشعور بالدوار أو الإغماء
- القيء والغثيان
- التعرق

السكتة الدماغية

وهي ما يحدث نتيجة لوجود شيء يعرقل من تدفق الدم إلى جزء من الدماغ أو يمنعه تماما، وتتسبب السكتات الدماغية غالبا في حدوث خدر في الذراع أو الساق أو جانب واحد من الوجه، ويمكن أن يكون الصداع المفاجئ الحاد والدوخة والارتباك من أعراضها.
وهناك نوعان رئيسيان؛ وهما السكتات الدماغية الإقفارية التي تحدث نتيجة الجلطات الدموية أو تراكم الرواسب الدهنية داخل الأوعية الدموية التي تعيق تدفق الدم إلى الدماغ، والسكتات الدماغية النزفية التي تحدث نتيجة تمزق أوعية دموية في المخ وحدوث نزيف داخل الأنسجة المحيطة.
المصدر: فوشيا



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا