في مثل هذا اليوم 16 - أغسطس - 2011 16.08.2017
إجعل وين صفحتك الرئيسية



برامج خبيثة في تطبيقات الرسائل.. إحذروها!
بطارية صغيرة تعمل لمدة 50 عام
نهاية العالم كما تراه (آبل)
إليكم الدولة الأولى عالمياً في سرعة الإنترنت!
بالفيديو: مركبة فضائية غريبة على سطح القمر
تحذير جادّ للبشرية: إنتظروا الكارثة!
أشهر عالم كونيات: البشر مهددون بالانقراض خلال 100 سنة
في العام 2018.. PlayStation 5 من سوني!
ابتكار أسرع كاميرا في العالم!!
اكتشاف كوكب يحتمل أن يكون مأهولا
ناسا تشرف على (انتحار فضائي) بكوكب زحل!
ترقبوا (جي 025) .. أكبر زائر للأرض!
ترقبوا "جي 025" .. أكبر زائر للأرض!
وفاة أحد مؤسسي الإنترنت
أول بث مباشر من الفضاء بدقة 4K
باحثون يكتشفون المنطقة المسؤولة عن الأحلام في المخ
3 رواد فضاء يعودون إلى الأرض من المحطة الدولية
3 أدوات على (تويتر) بخدمة الصحافيين
3 أدوات على (تويتر) بخدمة الصحافيين
رواد ناسا المؤمنون بوجود الكائنات الفضائية
بالتفاصيل: هكذا سيفنى البشر.. فمن يقضي علينا؟
في هذا الموعد.. الأرض ستشهد كارثة
توقعات بانقراض جماعي جديد على الأرض
علماء يكتشفون كيف تشكلت الأرض والقمر
دراسة: ألعاب الكومبيوتر القتالية لها أثر اجتماعي إيجابي

حياة خارج الأرض.. ناسا ستعلن نتائج جديدة قريبا!!

وكالات
2017-04-13 10:35:36

تستعد وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" لكشف نتائج جديدة توصلت إليها بخصوص المحيطات والمياه على ضوء بيانات من مركبة "كاسيني" وتلسكوب "هبل" الفضائي، وذلك الخميس المقبل.

 

وستناقش الوكالة في المؤتمر الصحافي الذي أعلنت عنه، في قاعة جيمس ويب، في مقر ناسا في واشنطن، عددا من الخبراء والمشاركين من حول العالم.

 

كما ستبث ناسا النقاش مباشرة على موقعها وتلفزيونها الخاص.

 

وقالت الوكالة على موقعها إن هذه الاكتشافات الجديدة، ستساعد في استطلاع واكتشاف المياه في الكون الفسيح خارج الأرض، بما في ذلك مهمة ناسا القادمة في 2020 للبحث عن حياة خارج الأرض.

 

وكانت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" قد كشفت، عن مجموعة شمسية جديدة، مكونة من سبعة كواكب تشبه الأرض من حيث الحجم.

 

وأوضحت "ناسا"، في بيان لها، أن المجموعة الشمسية الجديدة، تدور حول نجم صغير، سُمّي "ترابيست 1".

 

ووفقا لـ"ناسا"، فإن "هذه المجموعة الجديدة تبعد عن الأرض 39 سنة ضوئية".

 

كما أشارت الوكالة إلى أن "الكواكب تقع في منطقة معتدلة تتراوح حرارة السطح فيها ما بين صفر إلى 100 درجة مئوية".

 

وعن إمكانية صلاحيتها للحياة، قالت "ناسا"، إن ثلاثة من بين الكواكب السبعة، يُعتقد بوجود محيطات فيها، ما يسهل فرص الحياة على سطحها.

 

عالم الفلك البريطاني "كريس كوبرويت"، قائد الفرقة التي اكشفت هذه الكواكب، قال إن "اكتشاف عدد كبير من الكواكب ذات التضاريس الصخرية وبحرارة سطحية تسمح بوجود مياه سطحية يجعل من هذه المجموعة هدفا مذهلا ضمن جهود البحث عن حياة في المستقبل".


 




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا