في مثل هذا اليوم 08 - يوليو - 2011 08.07.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



فنانة تشكيلية صاعدة ومتألقة من بلدي
تضاعف حالات الطلاق في بعض المجتمعات العربية بسبب الحجر الصحي
مكتب المحامي ربيع ناصر : إنجاز هام ضد مؤسسة التأمين الوطني
شرّ البلية ما يُضحك!
في الحجر الصحي.. هذا ما عليك مشاهدته (فيديو)
مفاجأة.. مسلسل تنبأ بفيروس كورونا منذ عامين!
قرار الهيئة الدينية بتعليق وتوقف الصلاة في الخلوات وأداء ذلك...
في أعقاب أزمة كورونا: محافظ بنك إسرائيل، بروفيسور أمير يار...
اعتبارا من اليوم سيطلق بنك إسرائيل أدوات نقدية إضافية: شراء ...
حضور واسع ونجاح كبير للمؤتمر النسائي التشغيلي (نطلقي وحقّقي)
أبراج لا تتردد في إخراجك من حياتها.. ولا تشعر بأي ندم
جريمة مروّعة.. خنق زوجته أمام طفلتها بعد إجبارها على الركوع ...
المهندسه المعماريه الشابه المتفوقه زمرد قبلان حسن تفتتح مك...
جريمة مروّعة: أمٌّ تقتل أطفالها الـ 3.. ثمّ تبكي!
اعترف بذبح حبيبته على الهواء مباشرة (فيديو)
لماذا يتأخّر بعض الأشخاص دائماً عن مواعيدهم؟!
بسبب (سيلفي).. عارضة أزياء تفارق الحياة بطريقة مروّعة! (صورة
(إنّها مُعجزة).. عادت إلى الحياة أثناء التحضير لدفنها!
بعد التوقف عن الوجبات السريعة.. فتاة تخسر 136 كيلوجرام
منعها والدها من استخدام هاتفها الذكي.. فانتحرت!
وسط مشاركة ضخمة - ورشات مجانية في فنون الطهي وإعداد الطعام و...
سقطت عن ارتقاع 60 متراً.. و"صراخها" أنقذها!
توقعات ماغي فرح لبرج القوس للعام 2020: سنة الخيارات (فيديو)
توقعات ماغي فرح لبرج الجدي للعام 2020: سنة حاسمة (فيديو)
انهيارات واغتيالات.. توقعات صادمة لماغي فرح للعام 2020 (فيدي...

حسناء روسية ترتدي ملابس قصيرة دائما في عز البرد.. ما سرها؟

وكالات
2020-02-09 01:14:31
سيدة روسية حسناء تمكنت من شغل مواقع التواصل الاجتماعي لكونها قادرة على ارتداء ملابس خفيفة وقصيرة في فصول الشتاء الشديدة البردوة من دون أن تصاب بأي مرض.

 

اعتادت غالينا كوتيريفا التجول في شوارع مدينة تولياتي الروسية، وهي ترتدي ملابس صيفية مهما كانت حالة الطقس، يبدو عليها أنها في الثلاثين من عمرها، ورغم أنها قد بلغت سن الثامنة والخمسين.

 

وبحسب وكالة "سبونتيك" فقد ولدت غالينا في 1 كانون الثاني 1962 في جمهورية دونباس، وكانت من محبي فصل الصيف، وكارهي البرد، وذلك بسبب مرضها المستمر.

 

وفي سن الأربعين كانت تتمتع بصحة سيئة وعانت من العديد من الأمراض، وذلك قبل أن يقدم لها أحد الأطباء طريقة غير تقليدية للعلاج.
وقالت غالينا "نظام العلاج بالكامل يعتمد على الخير. عندما يكون الشخص لطيفًا وودودًا وفي مزاج جيد، يكون بصحة جيدة"، مضيفة: "يجب أن يحب الشخص العالم وأن يعيش في وئام.. "وأنا أحب الحياة وأريد أن أعيش".

 

ولا تمتلك غالينا أي من الثياب الشتوية الدافئة، فقط الملابس الصيفية من الفساتين والقمصان والسراويل القصيرة والتنورات، وأحذية بكعوب عالية.

 

ويصاب العديد من الأشخاص بالدهشة عندما يشاهدونها في الشارع والثلوج في كل مكان، حيث يقدمون على التعرف عليها وأخذ بعض الصور معها.

 

واجتازت غالينا دورة صحية، وبدأ جسمها تدريجيا لا يشعر بالبرد، حيث لا يؤثر البرد على جلدها، ولكن على العكس تماما لا تمتلك أي تجاعيد أو ترهلات.

 

وتقول إنها، وتمتلك الكثير من الطاقة وتشعر دائما بأنها على ما يرام، كما نوهت إلى أنها تمارس الرياضة بانتظام، ولا تشرب الكحول، ولا تدخن، مشددة على أن الرياضة هي السبب في إطالة العمر.

 

 

 

 

 

 

المصدر: سبوتنيك






طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا