في مثل هذا اليوم 23 - نوفمبر - 2011 23.11.2019
إجعل وين صفحتك الرئيسية



مثلث برمودا.. اكتشاف مذهل لوحش طوله 30 قدما قد يفسر سبب اختف...
العثور على غوّاصة بعد 77 عاماً من اختفائها.. وجهتها كانت عرب...
بيع سترة جلدية من فيلم "غريز" الشهير بأكثر من 243 ألف دولار
مواليد 5 أبراج يستفيدون من اكتمال القمر هذا الشهر.. هل أنت م...
هاتف يقتل شابة روسية.. عُثر عليها ميتة في حمام منزلها!
جريمة مروّعة.. قتل حماه بسبب (سيلفي عارية) لزوجته!
مواليد 3 أبراج هم الأكثر قابلية للربح من خلال ألعاب الحظ.. ه...
قصة مأساوية: بعد قصة حب جمعتهما منذ الطفولة توفيا بعد 5 دقائ...
السباق الجماهيري في طريق الأبناء الدروز ينطلق هذه السنة تحت ...
المحامي ربيع ناصر ينجح بإلزام التأمين الوطني بالإعتراف بإصاب...
التأمين الوطني يقر ويعترف بتمزق عضلة الكتف كإصابة عمل
3 أبراج لا تجرحهم أبداً.. العواقب ستكون سيئة جداً
جمعية الاغاثة تضع بصمتها في مخيم القدس الثاني بالجنوب التركي
أبراجٌ تنفّرُ الآخرين بتعاليها وانتقاداتها!
انقطع به الحبل من ارتفاع 100 متر فسقط على رأسه (فيديو)
هذه الأبراج ترفض التلامس.. (اقتحام المساحة الشخصية)
مولود هذا البرج سيكون الأكثر نجاحاً في النصف الثاني من 2019!
قصة مقززة: معلمة أغوت تلميذها ابن الـ 13 ومارست الجنس معه أم...
الحكم على عائلة نفذت 200 عملية سطو في زمن قياسي
نمور تقتل مروضها بإيطاليا وهيئات أهلية تدافع عنها
جوهرة ياقوت سُرقت من إيطاليا.. والنّزاع عليها يحتدم بنيويورك
في هذا البلد يستأجرون السيارات ولا يقودونها.. والأسباب غريبة
للمرة الثانية على التوالي.. ثنائي يفوز ببطولة العالم لحمل ال...
موظف يعتدي على مسافر.. ماذا حصل في المطار؟
خلال عطلة نهاية الأسبوع.. صورة تذكارية "تنقذ عائلة" من الموت

حادثة مثيرة.. عادت للحياة قبل لحظات من حرق جثّتها ! (فيديو)

وكالات
2019-10-28 18:28:20
في واقعة مثيرة ومخيفة، عادت سيّدة تايلاندية في الـ70 من عمرها بأعجوبة إلى حياة وذلك قبل لحظات من حرق جثّتها نتيجة الاعتقاد الخاطئ بأنّها قد فارقت الحياة.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، يوم الجمعة، فإنّ زوج السيّدة المسنّة أنقذ حياتها بعد أن لاحظ أنّها ما زالت تتنفس.

ونُقلت المسنة فينيج سوباجورن، إلى معبد محلّي في تايلاند من أجل إقامة جنازة بوذية لها، وظلّت في نعش بارد لمدّة 3 أيام.

وفي أعقاب ذلك، بدأ زوجها ثوين سوباجورن، 73 عاماً، في غسل وجهها بقطعة قماش رطبة، إلا أنّه قبل أن يتم البدء في حرق جثّة المسنة مباشرة، قال زوجها إنّه لاحظ أنّها ما زالت تتنفس، واتصل بالنجدة على الفور، حيث تمكن المسعفون من إنعاشها، وأعلنوا أنّها ما زالت على قيد الحياة.
 
ونقلت "ديلي ميل" عن الزوج قوله إنّه كان يشك في أن زوجته ما زالت على قيد الحياة، حيث أن جسدها لم يتيبّس، وتابع موضحاً أنه وبعد أن توقفت زوجته عن التنفس يوم الأحد الماضي، قام أفراد عائلتها بوضعها داخل النعش، وخلال الجنازة كان هو آخر شخص يقترب منها قبل حرق الجثة، وقد لاحظ آنذاك تحرّك عينيها وأنها تتنفس.

وأعرب الزوج عن سعادته الغامرة كون زوجته على قيد الحياة.

وفي السياق ذاته، أوضح تقرير نشرته صحيفة "ذا صن" البريطانية حول الواقعة، أنّ العجوز كانت تعاني من تورم في الغدة الدرقية، وكان هناك اعتقاد بأنّها توفيت في المستشفى، حتى أن الطبيب سمح لعائلتها باستلام جثتها من أجل إقامة الجنازة.
 
ولم يتبين بعد كيفية وقوع هذا الخطأ في الأساس.
المصدر: روسيا اليوم - وسائل إعلام بريطانية



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا