في مثل هذا اليوم 18 - فبراير - 2011 18.02.2019
إجعل وين صفحتك الرئيسية



الطلاق في تصاعد مستمر واضحى ظاهرة تقضي مضاجع بعض العائلات
مشهدٌ مؤثّر.. ممرّضتان تنقذان شاباً ابتلع لسانه! (فيديو)
مواليد هذه الأبراج سيصبحون الأكثر سعادة مع نهاية شباط.. هل أ...
في يوم الحب.. أبراج تعشق حريتها وتحتفل بعزوبيتها!
مواليد 5 ابراج تتلاعب بمشاعر الآخرين.. هل انت منها؟
4 أبراج لا يتخلى أصحابها عن الرياضة.. هل أنت من بينهم؟
أطول قط في العالم .. كم يبلغ طوله ؟!
من بينها العقرب والسرطان.. الحساسية المفرطة مشكلة هذه الأبرا
القاسم تلتقي المسنين في عسفيا والدالية وتحاورهم عن عملها الإ...
استعدادا لمسيرة الميلاد ال 36 في الناصرة جمعية موكب لمسيرة ...
جرمٌ سماوي يضيء سماء كاليفورنيا ويرعب الملايين! (فيديو)
مطعم وول فود بفرعيه يركا الاطيب والاشهى
حدث نادر: عاصفة شمسية قد تضرب الأرض وكوارث بانتظارنا
ترتيب الأبراج بحسب الذكاء.. ما مرتبة برجك؟
القاسم تُجمل الانتخابات بإرشادات من مختصين للسلطات المحلية
لمن يرغب.. مليونيرة شابة تعرض راتبا خيالياً لمن يواعدها
هل تبحث عن السعادة؟ اليك الحل من خلال برجك
بعد شهرين على دفنه.. عاد حيّاً الى منزله!
هذه الأبراج لا ترتاح مع المشاعر وتخبئها!
صفة سيئة قد تقضي على علاقتك العاطفية بحسب برجك.. ما هي؟
نداء وتوجه فضيلة الشيخ موفق طريق الرئيس الروحي للطائفة الدرز...
المغار تختتم اسبوع الفن والفنانين
موعدكم مع الحدث : ألألاف في انتظار مهرجان كان زمان السادس في...
ماركت ومخبز زيد بركات : حملة تنزيلات هائله وسحب جوائز قيمه ل...
ماركت ومخبز زيد بركات : حملة تنزيلات هائله وسحب جوائز قيمه ل...

ثروة 26 شخصًا تُساوي ما يملكه نصف سكان العالم

موقع وين
2019-01-24 09:32:34
قالت مؤسسة أوكسفام الخيرية الدولية إن أغنى 26 شخصاً في العالم يملكون ما يعادل ثروة نصف سكان العالم.

ووجد التقرير الذي نشرته المؤسسة الخيرية قبل انعقاد المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس أن ثروة المليارديرات في جميع أنحاء العالم ارتفعت بقيمة 2.5 مليار دولار كل يوم في عام 2018.

وحثت المنظمة الحكومات على زيادة الضرائب على الأثرياء لمكافحة عدم المساواة.

وقالت أوكسفام إن ثروة أغنى رجل في العالم، وهو الرئيس التنفيذي لشركة أمازون جيف بيزوس، ارتفعت إلى 112 مليار دولار العام الماضي، مشيرة إلى أن واحد في المئة فقط من ثروته يعادل الميزانية المخصصة لقطاع الصحة في إثيوبيا، التي يبلغ عدد سكانها 105 مليون نسمة.

وأشارت المؤسسة إلى أن ثروات 3.8 مليار شخص حول العالم، والذين يشكلون النصف الأفقر من تعداد البشر، قد انخفضت بنسبة 11 في المئة العام الماضي.

وأضافت أن الفجوة المتزايدة بين الأغنياء والفقراء تقوض محاربة الفقر وتضر بالاقتصاديات وتغذي الشعور العام بالغضب.

وحذرت ويني بيانيما، المديرة التنفيذية لأوكسفام، في بيان من أن "الناس في جميع أنحاء العالم غاضبون ومحبطون".

وقال تقرير أوكسفام: "يدفع الأثرياء والشركات الكبرى معدلات ضريبية أقل مما كانت عليه منذ عقود"، مشيرا إلى أن "التكاليف البشرية - أطفال بلا معلمين وعيادات بلا أدوية - باتت ضخمة".

وأضاف أنه في كل يوم يموت نحو 10 آلاف شخص بسبب عدم حصولهم على رعاية صحية بتكلفة معقولة.

وأشارت المنظمة إلى أن مطالبة الأغنياء بدفع 0.5 في المئة فقط كضرائب إضافية على ثرواتهم "يمكن أن يجمع أمولا تفوق الأموال المطلوبة لتعليم 262 مليون طفل خارج المدارس وتوفير الرعاية الصحية التي يمكن أن تنقذ حياة 3.3 مليون شخص".



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا