في مثل هذا اليوم 20 - أكتوبر - 2011 20.10.2017
إجعل وين صفحتك الرئيسية



فوائد جديدة للبروكلي.. تعرّف إليها
الفيزوترابيست عايد يمين : موجات الصدمة علاج للأنسجة المتضر...
بينها الحماية من السرطان.. فوائد صحية مذهلة للتبولة
هذا المشروب المغربي سيقضي على البطن خلال أسبوع!
اخصائية الطب البديل وفاء مرعي وطلابها في الصين: هل يمكن شفا...
6 أسرار صحية مذهلة يبوح بها البقدونس
ما المغذيات التي يحتاجها الرجل كل يوم؟
4 حبات من ثمار هذه النبتة تُغني عن جراحة البواسير!
كيف تحمي نفسك من أضرار شوي الطعام وهل تسبب السرطان؟
مرادم النفايات العشوائية في الوسط العربي خطر قاتل
إفتتاح فرع ثان لمئوحيدت سخنين بالبلدة القديمة
الموز والماء الدافئ... هكذا تخسرون الكثير من الوزن من دون اس...
وصفة طبيعية لتنظيف الرئتين خلال أسبوعين فقط
رجيم الملفوف لخسارة الوزن في أسبوع واحد فقط!
فوائد 6 مذهلة للبقدونس ستجعلك تتناوله يومياً
ضعوا قطرة من زيت الزيتون في أذنكم وشاهدوا ماذا سيحصل!
دراسة تكشف.. الشوكولا مسؤولة عن مستوى ذكائك
حقيقة الهواء داخل الطائرة تُكشف.. هكذا يهدد صحتكم!
خدعوك فقالوا: السجائر الإلكترونية غير مضرّة.. هذه تأثيراتها ...
لمرضى القلب.. سم الأفاعي قد ينقذكم!
هكذا تعيشون لأكثر من 120 عاماً
الجنين يميز الوجوه البشرية وهو في رحم أمه
حيلة مدهشة تمنع امتصاص البطاطا للزيت أثناء قليها
إحذروا... هذه هي عوارض سرطان العظام!
وداعًا للفياغرا.. 10 أطعمة تحلّ مكانها!

النوم الطويل في عطلة نهاية الأسبوع.. خطرٌ كبير!

وكالات
2017-03-15 09:46:39

أظهر بحث جديد أن ساعات النوم الزائدة في عطلة نهاية الأسبوع، قد تتسبب بمشاكل صحية وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

 

وخلص البحث الذي أجري في جامعة بيتسبيرغ إلى أن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النوم، ويعملون بنظام الورديات معرضون للإصابة بمثل هذه الأمراض، بسبب تعويض ذلك بساعات نوم طويلة في نهاية الأسبوع.

 

وقد تساهم اضطرابات النوم واختلالات الساعة البيولوجية للجسم بالإصابة بأمراض أخرى مثل السمنة والحالات القلبية الوعائية.

 

وقالت الباحثة في الجامعة، باتريسيا وونغ، إن اختلال مواعيد النوم، يمكن أن يساهم في الإصابة بأمراض البدانة والسكري وأمراض القلب والشرايين.

 

وأجري البحث على شريحة مكونة من 447 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 30 و54 عاما، 53% منهم نساء، وجميعهم يعملون لـ25 ساعة بدوام جزئي أو دوام كامل، وارتدى جميعهم أساور لمراقبة تحركاتهم.

 

ولوحظ على الأشخاص الذين اختلفت مواعيد نومهم في أيام العمل مؤشرات سيئة في ما يخص نسبة الكوليسترول في الدم، وارتفاع مستويات الأنسولين، أما الذين كانت مواعيد نومهم أكثر استقراراً فكانت مقاومة أجسامهم أفضل من غيرهم.


 




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا