في مثل هذا اليوم 25 - فبراير - 2011 25.02.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



هبة يزبك: عايدة لا تحتاج شهادات نتنياهو ولا حكومته، عملها من...
النائب د. منصور عباس يتابع العمل مع طاقم مراقب الدولة الخاص ...
رئيس اللجنة الشعبية- كفرقاسم سائد عيسى : لا حللت اهلاً ولا ...
نتنياهو يسأل شو عملت القائمة المشتركة. لكن، هو نتنياهو...ش...
الرئيس السابق للكعبية طباش حجاجرة: المشتركة أكثر من بديل وبت...
بالفيديو : كيف يقضي النائب جابر عساقلة وقته الخاص؟ وكيف انخر...
بالفيديو : ماذا يفضّل النائب وليد طه أن ينادوه أبو ساجدة أم ...
بالفيديو : مع مَن تفضّل النائبة عايدة توما أن تقضي أوقات الف...
د. امطانس شحادة: نحن لسنا ملهاة في يد الأحزاب الصهيونية وهذ...
على إثر التحقيق مع طفلة في عكا، تفتيش روضة أطفال في الطيبة، ...
بالفيديو : رئيس بلدية الناصرة علي سلام يدعو جماهير المجتمع...
وزارة التربية تستجيب لطلب النائب منصور عباس بتعيين مفتش للدي...
بشرى لطلاب العلاج الوظيفي والطبيعي في جنين
النائب سامي أبو شحادة يقوم بجولة ميدانية في النقب
النائب جبارين يطالب بإدارة ذاتية عربية لإنقاذ التعليم العربي...
النائب جابر عساقلة في جامعتي تل حاي وتل ابيب: الهمة العالية ...
الطيبي والسعدي يشاركان في ترميم واعادة اضاءة شجرة الميلاد في...
لجنة المالية تمدد لمدة عامين بشأن فرض الضرائب على السيارات ا...
رئيس الكنيست لسفراء العالم: مقاطعة المنتجات اليهودية ستضر با...
الدروز في اسرائيل في ظل سياسة الظلم والتمييز التي تنتهجها ال...
النائب جابر عساقلة: على نتنياهو أن يعلن فورا عن استقالته من ...
النائب جبارين يكشف معطيات جديدة حول عمق التمييز بين الطلاب ا...
النائب عودة يشارك بسلسلة اجتماعات شعبية
القائمة المشتركة تنطلق في يافا: اجتماع انتخابي بمشاركة جباري...
النائب عيساوي فريج: الحاجة تتطلب توقيع اتفاق فائض اصوات مع ا...

النائب الزبارقة: القضاء على العنف ضد الطواقم الطبية يكمن بتحسين الخدمات وتوفير بيئة آمنة

موقع وين
2018-05-23 01:07:45
دعا النائب عن التجمع في القائمة المشتركة، جمعة الزبارقة، وزارة الصحة بتطبيق توصيات لجنة "القضاء على العنف ضد الطواقم الطبية في جهاز الصحة" والتي رفعتها للمسؤولين في شهر شباط الماضي.
جاءت دعوة النائب الزبارقة، خلال جلسة لجنة العمل والصحة والرفاه الاجتماعي في الكنيست، والتي تناولت، صباح اليوم، مسألة العنف ضد الطواقم الطبية في المستشفيات وعيادات الصحة في البلاد، من قبل جمهور المرضى والمراجعين.
وأدان الزبارقة في بداية حديثه، العنف بحق الطواقم الطبية وقال إن "العنف بحق الأطباء والممرضات جزء من العنف المستشري بالمجتمع وهو مرفوض ومستهجن ولا يمكن تبريره، ولا يحق للمريض أو المراجع استعمال العنف للحصول على خدمة طبية، مهما كانت حالته الصحية. بالمقابل على المسؤولين من وزارة وإدارات المراكز الطبية والعلاجية توفير الأساليب المناسبة والخدمة الجيدة لتقليل استياء الجمهور وامتصاص غضب المرضى، لجانب توفير بيئة آمنة ومحمية للطواقم الطبية والإدارية دونما تعريض المرضى للخطر."
وتطرق الزبارقة لقضية الاتصال والتعامل مع جمهور المرضى والمراجعين، مشيرًا إلى أن إحدى المشاكل الرائجة في المراكز الطبية والعيادات، هي الترجمة الخاطئة للافتات الإرشاد والاستعلام باللغة العربية، والتي تترجم أحيانا تعليمات داخلية بشكل مغلوط يُميّز بين جمهور المرضى العربي وبين اليهودي ويخلق مشاكل وخلافات تصل حد العنف بحق الطواقم والمسؤولين، كما حدث مؤخرا في مشفى رمبام.
وطالب الزبارقة مندوبي وزارة الصحة بتسريع تطبيق التوصيات كي يكون جهاز الصحة أقوى وأكثر مناعة ويقدم خدمات أسرع وبجودة أفضل.
وفي سياق الخدمات الصحية، ناقشت اللجنة أيضا قضية "خلية الضغط" الوحيدة في منطقة الشمال، والمتواجدة في مشفى رمبام بحيفا وتخدم مئات الاف السكان وقال "تتوفر خلية ضغط واحدة لكل السكان في الشمال وهي لا تكفي لاستيعاب كل المراجعين، وهذا الواقع يتسبب باكتظاظ كبير وأدوار طويلة تصل لستة شهور، كي يحصل المريض على الخدمة المذكورة، والمطلوب فتح خلايا ضغط إضافية في مستشفيات الناصرة ونهاريا، لتخفيف معاناة المراجعين وتقليص الأدوار".




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا