في مثل هذا اليوم 21 - فبراير - 2011 21.02.2018
إجعل وين صفحتك الرئيسية



بين الاستحمام ليلاً أم نهارًا أيهما أفضل؟..
احمي نفسك من الإصابة بمرض الخرف باتباع هذا الأسلوب!
ألم الظهر قد يدل على إصابتك بالسرطان!..
قليل من القرنفل يحميكم كثيرًا.. ويقتل الورم السرطاني!
القرفة تتفوق على البصل والثوم في القضاء على الفيروسات
فوائد الباشن فروت على صحّتك!
تناول بيضة واحدة يوميا لمدة 6 أشهر من أجل زيادة مستويات مادة...
الأطباء يحذرون.. ممارسة الرياضة في هذه الحالة قد تقتلك..
أشهر فوائد البطاطا الحلوة
فوائد سحرية للروزماري
تناول وجبتين من السلطة الخضراء يوميا يقوي الذاكرة...
كيفية تجنب زيادة الوزن خلال موسم الأعياد
فوائد اليانسون الصحية والنفسية!...
الشاي الساخن يقي من أمراض العيون
الماريجوانا لعلاج الأمراض النفسية
النوم الكافي يساعد على خفض الوزن
الاحتفاظ بالهاتف الجوال قريبا يسبب العقم والسرطان
شراب السبانخ والزنجبيل للتخلص من إنتفاخ البطن بوقت سريع!!......
مسؤولة في مجال التمريض في بريطانيا تحذر...الطقس البارد والوح...
اليك هذه القائمة من الأطعمة التي لا يجب حفظها في الثلاجة
تعرفي على هذه ألاطعمة التي تساعد على إنقاص وزنك في فصل الخري...
7 أشياء عليك عدم إضافتها للسلطة إذا كنت تريدين خسارة وزنك
فاكهة الكيوي تغنيكِ عن جراحة التجميل وتحمي البشرة من التعرض ...
مشروب حليب الزنجبيل فوائده لاتحصى.. إليك طريقة تحضيره!
احذري من الطماطم المعلبة فانهاا تسبب هذا المرض الخطير!

اللوز الأخضر لخسارة الوزن! مع ملح أم بدونه؟

وكالات
2017-05-08 14:55:33

يتميز اللوز الأخضر بنكهة خاصة إلا أنها لا تحجب فوائده الصحية الآتية:

 


- السعرات الحرارية للوز الأخضر أقل بنسبة 20 في المئة من سعرات اللوز الجاف، بسبب احتواء الأول على الكثير من الماء والألياف الغذائية، من هنا ينصح باستهلاك اللوز الأخضر لخفض الوزن، خصوصاً في الفترات ما بين الوجبات الغذائية لأنه ينظم الشهية ويجنّب الشعور بالجوع.

 

 


- يشتهر بغناه بالحامض الأميني الأرجنين الذي يعتبر من الأحماض الأساسية التي لا يستطيع الجسم تركيبها، لذا لا بد لكل شخص أن يؤمنه من طريق الأغذية التي يتناولها.

 


ويلعب الأرجنين دوراً مهماً في انقسام الخلايا وعلاج الجروح وإزالة الأمونيا وإطلاق الهرمونات وتعزيز المناعة.

 


كما يستخدم حامض الأرجنين في صناعة أوكسيد النتريك الذي يعمل على توسيع الشرايين ما يساعد على تدفق الدم في الأوعية الدموية الأمر الذي يجعله مفيداً في علاج آلام الصدر الناجمة عن الذبحة الصدرية.

 


- يحتوي على كمية عالية من الألياف السيلليلوزية التي لا تذوب في الماء والتي تملك فوائد عدة أبرزها أنها تحافظ على صحة الأمعاء، وتحارب الإمساك، وتحمي من سرطان القولون والمستقيم، وتساعد على فقدان الوزن، وتخفض مستوى الكوليسترول.

 


- أحماض دهنية غير مشبعة تشابه في تركيبــها تلــك التي يحــتوي عليــها زيــت الزيتون، وهي تنفع في خفض مستوى الكوليسترول الضار وبالتالي في تأمين الحماية اللازمة من خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية.

 


- مصدر جيد للفيتامينات والمعادن، وعلى رأسها فيتامينات المجموعة ب، والفيتامين ي، والكالسيوم، والفوسفور، والمغنيزيوم.

 


- يحتوي على باقة واسعة من مضادات الأكسدة، خصوصاً المركبات الفلافونيدية التي تعمل على حماية خلايا الجسم من الأفعال الضارة للشوارد الكيماوية الحرة المتهمة بأنها وراء الكثير من المشاكل الصحية المرتبطة بالتقدم في السن.

 


- يضم كمية منخفضة نسبياً من النشويات، ما يجعله مناسباً لمرضى السكري. وبينت دراسات أهمية اللوز الأخضر في تنظيم مستوى سكر الدم.

 


- احتواؤه على مركبات تساعد على تنظيف الكبد من السموم والشحوم التي تتجمع فيه.

 


- زيوت طيارة تبين أنها مهمة لصحة البشرة والشعر.

 


بقي أن نعرف أنه جرت العادة على تناول اللوز الأخضر مع قليل من الملح، وهي عادة سيئة لا لزوم لها لأنها تشحن الجسم بكميات فائضة منه لا لزوم لها، من هنا على المصابين بارتفاع ضغط الدم واحتباس السوائل في الجسم أن يأخذوا حذرهم.

 





طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا