في مثل هذا اليوم 03 - يونيو - 2011 03.06.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



كيف سيكون شكل الموجة الثانية من كورونا؟
فيديو و تقشعر له الأبدان يكشف كيفية انتشار فيروس كورونا بالأ...
العلماء يحددون بروتيناً يسبب في نمو سرطان الثدي العدواني
هل تفيد الفيتامينات في الوقاية من فيروس كورونا؟
لهذا السبب. كورونا يفتك بمن يعانون من السمنة المفرطة
الأمم المتحدة تحسم جدل ثقب الأوزون وكورونا
تبرع صندوق ادموند دي روتشيلد بمبلغ 2 مليون شيكل لإنشاء جهاز ...
كلاليت لواء الجنوب تفعّل مركزًا إضافيّا خاصًّا لفحوصات الكور...
سباق (روسي- أميركي) على عقار مضاد لكورونا.. والنتيجة في هذا ...
خطوة متقدمة.. تجارب على عقار جديد يمنع تلف رئتي مصابتين بـ(ك...
إليكم 5 نصائح تجنبكم القلق والتوتر خلال الحجر المنزلي
بالتفاصيل.. كيف يغزو كورونا الرئتين وماذا يفعل بهما؟
مستشفى هشارون: افتتاح أول مستشفى في إسرائيل لمعالجة مرضى ك...
أمل جديد لمرضى كورونا.. فرنسا تقر استخدام هذا الدواء
خبر سار.. وكالة طبية تقدم دواء لعلاج كورونا
المتعافون من (كورونا).. هل يصابون مجددا بالفيروس؟
كلاليت: استشارة اخصّائيين عبر الهاتف
وزارة الصحة تستجيب لمطالبة مركز مساواة بإقامة مراكز فحص في ا...
الرياضة في ظلّ تقييدات فيروس كورونا: ممارسة النشاط البدني ي...
خدمة جديدة في كلاليت لواء الجنوب: دعم نفسي واستشارة في الل...
تدابير يجب إتخاذها كي تمنع كورونا من دخول سيارتك
مساعدة لمصنّعي معقّم اليدين الكُحولي: يمكن استيراد الكحول ا...
الدكتور كمال سلامة ابن شفاعمرو المقيم ويعمل في ايطاليا في حو...
اكتشاف جسم مضاد يمنع عدوى فيروس كورونا
ماذا يعني إعلان منظمة الصحة كورونا "وباء عالميا"؟

الزوجان بشارات، ممرّض وممرّضة في كلاليت، ينقذان حياة شخص تعرّض للاختناق خلال أمسيّة لجمعيّة اكيم

موقع وين
2019-07-26 18:20:36
دعي سامر وهو ممرّض مسؤول في عيادة كلاليت في عسفيا وزوجته سندس وهي ممرّضة في قسم العناية المركّزة للأطفال في مستشفى "هعيمق" ومرشدة معتمدة في مجال انعاش القلب والرئتين، إلى أمسية أقامتها جمعيّة اكيم التي تعنى بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصّة.    
وكانت القاعة مكتظّة بالمدعوّين حين سمع فجأةً صراخ وطلب نجدة في مدخل القاعة. وفورًا توّجه الزوجان إلى مصدر الصراخ ليجدا شخصًا يبلغ نحو 40 عامًا، غير قادر على التنفس ووجهه شاحب. أدرك الزوجان أنّ الشخص على ما يبدو تعرّض للاختناق بسبب الطعام الذي سدّ مجرى التنفس، وسويًّا حاولا الضغط بطريقة هيمليخ الا أنّ الأمر لم ينجح، وساءت حالة المريض إذ بدأ يبدي علامات الاختناق التام وفقدان الوعي. قام الزوجان باستدعاء سيارة إسعاف، وبالمقابل واصلا عمليّة الإنعاش، بحيث تمّ وضعه على أرضيّة القاعة وفتح مجرى الهواء وقاما بالتناوب على إجراء تدليك للقلب كل دقيقتين، وطلبا إحضار جهاز مزيل الرجفان الذي كان متوفرًا في القاعة.    
وبشكل تدريجي بدأت تظهر علامات التحسّن على الشخص، وبعد عدّة محاولات تدليك للانعاش والتي استمرّت 6-8 دقائق، بدأ بالتنفس واسترجاع وعيه بشكل جزئي. 
ووصل في هذه الأثناء طاقم نجمة داوود الحمراء إلى المكان وانضموا إلى محاولات الإنعاش والتي تضمّنت إيصاله بجهاز مراقبة المريض والذي أظهر اضطرابًا في معدّل ضربات القلب، وإعطائه صدمة كهربائيّة وفتح وريد. وبعد نحو ربع ساعة استقرّ وضعه وتمّ نقله إلى المستشفى.     
ولم يتوقّف أفراد العائلة والحاضرون عن شكر الزوجين الرائعين الذين أنقذا حياة الشخص، الذي لحسن حظّه تواجد في الأمسية ممرّض وممرّضة ماهرين في الإنعاش. وبدورهما شعر الزوجان كم كان حضورهما مهمًّا، وهما يوصيان الجميع بضرورة تعلم الإسعاف الأوّلي، لأنّه حتى بخطوات بسيطة ممكن انقاذ حياة.




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا