في مثل هذا اليوم 22 - سبتمبر - 2011 22.09.2019
إجعل وين صفحتك الرئيسية



قصة مأساوية: بعد قصة حب جمعتهما منذ الطفولة توفيا بعد 5 دقائ...
السباق الجماهيري في طريق الأبناء الدروز ينطلق هذه السنة تحت ...
المحامي ربيع ناصر ينجح بإلزام التأمين الوطني بالإعتراف بإصاب...
التأمين الوطني يقر ويعترف بتمزق عضلة الكتف كإصابة عمل
3 أبراج لا تجرحهم أبداً.. العواقب ستكون سيئة جداً
جمعية الاغاثة تضع بصمتها في مخيم القدس الثاني بالجنوب التركي
أبراجٌ تنفّرُ الآخرين بتعاليها وانتقاداتها!
انقطع به الحبل من ارتفاع 100 متر فسقط على رأسه (فيديو)
هذه الأبراج ترفض التلامس.. (اقتحام المساحة الشخصية)
مولود هذا البرج سيكون الأكثر نجاحاً في النصف الثاني من 2019!
قصة مقززة: معلمة أغوت تلميذها ابن الـ 13 ومارست الجنس معه أم...
نمور تقتل مروضها بإيطاليا وهيئات أهلية تدافع عنها
جوهرة ياقوت سُرقت من إيطاليا.. والنّزاع عليها يحتدم بنيويورك
في هذا البلد يستأجرون السيارات ولا يقودونها.. والأسباب غريبة
للمرة الثانية على التوالي.. ثنائي يفوز ببطولة العالم لحمل ال...
موظف يعتدي على مسافر.. ماذا حصل في المطار؟
خلال عطلة نهاية الأسبوع.. صورة تذكارية "تنقذ عائلة" من الموت
عاد من الموت أثناء التحضير لجنازته
حاول السّفر خلسة.. فسقط جثّة من صندوق عجلات الطّائرة!
إيّاكم أن تفوتكم رؤية هذه الظاهرة الفلكية المثيرة
جريمة لا تصدق: قتلوها وانتزعوا جنينها من أحشائها.. والرضيع ب...
تعرّف على إمكانية القيام بعملية زراعة الشعر بدون حلاقة
ملتقى 180: مؤتمر العائلة العربية الأول المنعقد في شفاعمرو
بعد 47 عاما.. فنجان قهوة يحّل لغز جريمة قتل واغتصاب
فضيحة (غير أخلاقية) في مستشفى.. تصوير النساء في أوضاع دقيقة!

الحكم على عائلة نفذت 200 عملية سطو في زمن قياسي

وكالات
2019-07-08 13:23:32
قضت محكمة بريطانية بالسجن على عشرة أشخاص من عائلة واحدة، نفذوا على مدار 11 شهرا، 200 عملية سطو، تمكنوا خلالها من سرقة العديد من المحال التجارية ومنازل.

وحكم ستيفن هولت، القاضي في محكمة بنورويتش شرقي بريطانيا، على أعضاء العصابة، الخميس، بالسجن من 4 إلى 7 سنوات ونصف السنة، وفق ما ذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية، السبت.
ووصف هولت القضية بأنها أخطر أنواع الجرائم التي واجهها حتى الآن.
وشملت السرقات التي طالتها أيدي العصابة سيارات ونقودا ومجوهرات وبنادق وكلابا صغيرة، بقيمة لا تقل عن مليوني جنيه إسترليني، ووقعت بين شهري شباط وكانون الاول من العام الماضي جنوب شرقي المملكة المتحدة.

وبدأت الشرطة في تتبع العصابة بعد محاولة أحد أفرادها سرقة سوبرماركت في كامبردجشاير، ومحاولته الهرب بسيارة مسروقة.

وعندما عثرت الشرطة على المركبة لاحقا، بدأت خيوط القصة بالتكشف.

وقد ضعت العصابة لوحات زائفة على السيارات المسروقة، وتركتها في أماكن وقوف السيارات بالمباني السكنية قبل استخدامها لارتكاب المزيد من الجرائم، علما أنه لم يتم العثور على بعض المركبات، حيث تم تفكيكها للبيع أو التصدير.

وشنت العصابة معظم عمليات السطو على منازل، لكنها استهدفت أيضا عددا من المباني التجارية وأجهزة الصراف الآلي.




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا