في مثل هذا اليوم 16 - ديسمبر - 2011 16.12.2017
إجعل وين صفحتك الرئيسية



كيفية التعامل مع الطفل في أشهره الأولى؟
طِباع للأمومة تفسد تربية الطفل وتترك آثارا سلبية عميقة...
أفضل طريقة لإدارة وقت طفلك وتنمية مهاراته...
بالصور شاهد أجمل طفلة في العالم
كيف تتعاملين مع اضطرابات الحديث عند طفلك؟
هذه النصائح لأطفالك تأتي بنتائج عكسية.. احذريها!
5 أسباب لن تجعلك تقرئين القصص الخيالية لأطفالك
في 3 أيام.. تخلّصي من الحفاضات ودربي طفلك على دخول الحمام !
اكتشفي فوائد مشروب البردقوش لإدرار الحليب!
ما هي الأسس الغذائية الصحيحة لنمو الطفل؟
أهم وأفضل الأطعمة التي تساعد على تطور نمو عقل وذكاء الطفل
هكذا تعلمين ان طفلك قد شبع من الرضاعة الطبيعية
علامات تدل على أنكِ تفسدين تربية طفلكِ تعرفي عليها في هذا ال...
اهم وابرز القواعد التربية السليمة لإنشاء طفلكِ
تهنئة للغالي فراس بمناسبة عيد ميلاده السابع
نصائح بسيطة، لمساعدتك على إقحام الفاكهة والخضار داخل روتين ط...
لأن فروة رأس رضيعك حساسة جدًا.. اعتني بها بهذه الطريقة
هكذا يمكنكِ تكوين علاقة صداقة مع طفلك
كيف يمكنكِ تنظيم مواعيد نوم طفلكِ الرضيع؟
كيف تختارين ملابس طفلك للعيد
إن أخطأ طفلك لا تهدده.. بل عاقبه حالاً
هكذا تؤثّر الشاشات المضيئة على أطفالكم!
لماذا ينطق الأطفال بكلمة (بابا) قبل (ماما)؟
موقع وين : بعد النجاح الكبير ابتداء التسجيل لمسابقة اجمل صور...
تهنئة للغاليين ميرال وعمر ابو ريا

إدمان أولادك المراهقين للهواتف الذكية يقودهم لتلك الاضطرابات

موقع وين
2017-12-03 12:20:07
إضافة لسابق تحذيرات الأطباء من خطر استخدام الأطفال للهواتف الذكية واللوحية لفترات طويلة، جاءت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة كوريا بالعاصمة الكورية الجنوبية، سيول، لتشير إلى أن المراهقين الذين يدمنون استخدام الهواتف الذكية يكونون أكثر عرضة للمعاناة من اضطرابات نفسية، من بينها القلق والاكتئاب.

ووجد الباحثون من خلال النتائج التي نجحوا في التوصل إليها أن إدمان المراهقين للهواتف الذكية والإنترنت أمر يؤدي إلى حدوث خلل في كيمياء الدماغ الخاصة بهم.

وقام الباحثون في الدراسة بعمل مسوحات لأدمغة 19 شابا تم تشخيص حالاتهم بكونهم مدمنين للهواتف الذكية والإنترنت، ثم قارنوا تلك المسوحات بأخرى تخص 19 شابا سليما لا يعانون من هذا الإدمان المرضي لأوجه التكنولوجيا والاتصال الحديثة.

وبالفعل خضع 12 شابا من الـ19 المصابين لفترة علاج تعنى بتحسين الجوانب السلوكية والمعرفية لديهم على مدار 9 أسابيع، كما أكمل كل المشاركين في الدراسة اختبارات خاصة بقياس مستوى إدمانهم.

وعلَّق على ذلك البروفيسور هيونج سوك سيو، وهو الباحث الرئيسي بالدراسة، بقوله: “كلما كانت النتائج مرتفعة، تبين لنا أن حالة إدمان المراهق للهواتف والإنترنت حالة خطيرة بالفعل”.




طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا