في مثل هذا اليوم 03 - يوليو - 2011 03.07.2020
إجعل وين صفحتك الرئيسية



هل فعلاً ارتداء الكمامات يُخفض مستويات الأوكسجين؟
هكذا تنتشر مخالب كورونا داخل الجسم.. ,7 عقاقير سرطانية واعدة
كيف سيكون شكل الموجة الثانية من كورونا؟
فيديو و تقشعر له الأبدان يكشف كيفية انتشار فيروس كورونا بالأ...
العلماء يحددون بروتيناً يسبب في نمو سرطان الثدي العدواني
هل تفيد الفيتامينات في الوقاية من فيروس كورونا؟
لهذا السبب. كورونا يفتك بمن يعانون من السمنة المفرطة
الأمم المتحدة تحسم جدل ثقب الأوزون وكورونا
تبرع صندوق ادموند دي روتشيلد بمبلغ 2 مليون شيكل لإنشاء جهاز ...
كلاليت لواء الجنوب تفعّل مركزًا إضافيّا خاصًّا لفحوصات الكور...
سباق (روسي- أميركي) على عقار مضاد لكورونا.. والنتيجة في هذا ...
خطوة متقدمة.. تجارب على عقار جديد يمنع تلف رئتي مصابتين بـ(ك...
إليكم 5 نصائح تجنبكم القلق والتوتر خلال الحجر المنزلي
بالتفاصيل.. كيف يغزو كورونا الرئتين وماذا يفعل بهما؟
مستشفى هشارون: افتتاح أول مستشفى في إسرائيل لمعالجة مرضى ك...
خبر سار.. وكالة طبية تقدم دواء لعلاج كورونا
المتعافون من (كورونا).. هل يصابون مجددا بالفيروس؟
كلاليت: استشارة اخصّائيين عبر الهاتف
وزارة الصحة تستجيب لمطالبة مركز مساواة بإقامة مراكز فحص في ا...
الرياضة في ظلّ تقييدات فيروس كورونا: ممارسة النشاط البدني ي...
خدمة جديدة في كلاليت لواء الجنوب: دعم نفسي واستشارة في الل...
تدابير يجب إتخاذها كي تمنع كورونا من دخول سيارتك
مساعدة لمصنّعي معقّم اليدين الكُحولي: يمكن استيراد الكحول ا...
الدكتور كمال سلامة ابن شفاعمرو المقيم ويعمل في ايطاليا في حو...
اكتشاف جسم مضاد يمنع عدوى فيروس كورونا

أمل جديد لمرضى كورونا.. فرنسا تقر استخدام هذا الدواء

وكالات
2020-03-28 16:33:29
أمل جديد يحمله علاج الكلوروكين للمصابين بفيروس كورونا حول العالم، فبعد رفض استخدامه للمصابين بالفيروس قبل أسابيع، أقرت الحكومة الفرنسية، استخدامه، الجمعة، لإنقاذ حياة مرضى كورونا.
وأكدت وزارة الصحة الفرنسية أنه يمكن استخدامه، بشكل مؤقت، لإنقاذ المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة.
وتمنح التطورات الأخيرة، مصداقية لأقوال البروفسور الفرنسي، ديدييه راوول، خبير الفيروسات والأمراض المعدية بمعهد المستشفى الجامعي للأمراض المعدية بمدينة مرسيليا الفرنسية، إذ سبق للباحث الفرنسي أن أعلن قبل أيام، فعالية الدواء، في التجارب التي أجريت على عدد من المصابين بفيروس كورونا.
وبالتالي فإن الفعالية الجديدة لهذا الدواء، تمنحه صفة إيجابية، بعد ان كان استعماله محصورا على المصابين بحمى الملاريا، المنتشرة في دول أفريقيا، جنوب الصحراء.
وقد دفعت التطورات الأخيرة الخاصة بالفيروس، دولا أفريقية عديدة إلى المبادرة باستخدامه، ضد المصابين بفيروس كورونا، لتفادي انتشاره بين سكانها.
لكن فعالية العلاج الجديد تبقى محل جدل داخل الأوساط الصحية داخل فرنسا، وخارجها، خاصة في ظل عدم اعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية، ووسط تحذيرات بعض الأطباء من "الآثار الجانبية للعلاج".
وفي انتظار الإعلان عن لقاح فعال لمواجهة فيروس كورونا، يظل علاج الكلوروكين، السلاح الأبرز في وجه فيروس كورونا المستجد، وهو ما يمنح المصابين بصيص أمل، ولو محدود، بإمكانية بقائهم على قيد الحياة.
المصدر: سكاي نيوز



طباعة المقال

لإضافة تعقيبك إضغط هنا